هل نشهد ظهور مذهب جديد في اليمن تحت مسمى الثقافة القرانية ؟

مجلس للحوار والنقاش مع المذاهب الأخرى ( كثيرا من المواضيع والمشاركات فيه يطرحها المخالفين للفكر الزيدي )، فللزائر الباحث عن الفكر الزيدي عليه التوجه لمجلس الدراسات والأبحاث ومجلس الكتب.
برهان
مشترك في مجالس آل محمد
مشاركات: 24
اشترك في: الأحد يناير 27, 2008 9:03 am

Re: هل نشهد ظهور مذهب جديد في اليمن تحت مسمى الثقافة القراني

مشاركة بواسطة برهان »

الشريف الحمزي كتب:الحمدلله رب العالمين والصلاة والسلام على سيدنا محمد الامين وعلى آله الطاهرين
بعد قراة موضوع السيد محمد بدرالدين رضي الله عنه
فهمت بأن الفكرة التي يتحدث عنها (الثقافة القرانية) هي المعتمدة عندهم وليس للاحاديث الشريفة مكان
هل هذا صحيح أم أني مخطي ؟؟؟؟؟

الحمد لله؛

بدايةً أنفي ما فهمت عن إقصاء الأحاديث الصحيحة.

و دعني أستفسر كيف خرجت بهذا الفهم، هل هو العنوان فقط، أم غير ذلك؟

أما من تحدث عن موضوع تغييب السيد، فيرد عليهم الحديث عن مهدوية الإمام محمد بن عبد الله النفس الزكية، و يظهر أنهم تحدثوا عن الموضوع بعيدا عن استحضار التاريخ الطويل لأهل البيت، كما ابتعدوا عن الإنصاف و لو استدعوا نموذج موسى الصدر لعرفوا أن أحدا لم يخرج بذلك الفهم الخارق!


الشريف الحمزي
مشترك في مجالس آل محمد
مشاركات: 431
اشترك في: الخميس يونيو 23, 2005 4:42 pm

Re: هل نشهد ظهور مذهب جديد في اليمن تحت مسمى الثقافة القراني

مشاركة بواسطة الشريف الحمزي »

برهان كتب:
الشريف الحمزي كتب:الحمدلله رب العالمين والصلاة والسلام على سيدنا محمد الامين وعلى آله الطاهرين
بعد قراة موضوع السيد محمد بدرالدين رضي الله عنه
فهمت بأن الفكرة التي يتحدث عنها (الثقافة القرانية) هي المعتمدة عندهم وليس للاحاديث الشريفة مكان
هل هذا صحيح أم أني مخطي ؟؟؟؟؟

الحمد لله؛

بدايةً أنفي ما فهمت عن إقصاء الأحاديث الصحيحة.

و دعني أستفسر كيف خرجت بهذا الفهم، هل هو العنوان فقط، أم غير ذلك؟

أما من تحدث عن موضوع تغييب السيد، فيرد عليهم الحديث عن مهدوية الإمام محمد بن عبد الله النفس الزكية، و يظهر أنهم تحدثوا عن الموضوع بعيدا عن استحضار التاريخ الطويل لأهل البيت، كما ابتعدوا عن الإنصاف و لو استدعوا نموذج موسى الصدر لعرفوا أن أحدا لم يخرج بذلك الفهم الخارق!

كلا بل القراة لمادونه السيد الكريم محمد بدرالدين وعليك قراة الموضوع ثم الاجابة سلمك الله من كل شر تحياتي
أنا ابن عليّ الطهر من آل هاشم *** كفاني بهذامفخراً حين أفـــــخر
وجدي رسول الله أكرم من مشى *** ونحن سراج الله في الأرض يزهر

العهد.
مشترك في مجالس آل محمد
مشاركات: 42
اشترك في: الخميس يناير 29, 2009 10:11 pm

Re: هل نشهد ظهور مذهب جديد في اليمن تحت مسمى الثقافة القراني

مشاركة بواسطة العهد. »


أخي الاستاذ المحقق والباحث والإعلامي المميز (اليماني 100)

كنت أظن أنك مشغول بأهم من هذه الإثارات التي لا معنى لها وحسب معلوماتي ان لديك مشروع اكبر هو مشروع الإنقلاب من الداخل !!!

فهل ما تطرحه هنا جزء من ذلك؟؟
اذا كان كذلك فمشروعك هالك ودربك غير سالك.

تحياتي وسلامي

المتوكل
مشترك في مجالس آل محمد
مشاركات: 2274
اشترك في: الاثنين يناير 05, 2004 10:46 pm
مكان: صنعاء
اتصال:

Re: هل نشهد ظهور مذهب جديد في اليمن تحت مسمى الثقافة القراني

مشاركة بواسطة المتوكل »

الشريف الحمزي كتب:الحمدلله رب العالمين والصلاة والسلام على سيدنا محمد الامين وعلى آله الطاهرين
بعد قراة موضوع السيد محمد بدرالدين رضي الله عنه
فهمت بأن الفكرة التي يتحدث عنها (الثقافة القرانية) هي المعتمدة عندهم وليس للاحاديث الشريفة مكان
هل هذا صحيح أم أني مخطي ؟؟؟؟؟
أخي الكريم : الشريف الحمزي

هل لسؤالك هذا .. علاقة بالموضوع الذي كتبته في المجلس العام عن المجالس المختطفه !؟؟

وهل سوف يتبادر إلى ذهنك هذا السؤال .. بعد أن تقرأ كلام الإمام القاسم الرسي (ع) ،، الذي طرحه أخونا ( الرسي اليماني ) في تعقيبه على هذا الموضوع ؟؟

تحياتي
صورة
صورة

إبن حريوه السماوي
مشرف الجناح التاريخي
مشاركات: 679
اشترك في: الأحد مايو 30, 2004 3:03 am

Re: هل نشهد ظهور مذهب جديد في اليمن تحت مسمى الثقافة القراني

مشاركة بواسطة إبن حريوه السماوي »

أخي الشريف الحمزي كيف ليس للأحاديث الشريفة مكان و السيد في أول محاضرة له يستشهد بكلام رسول الله الذي رواه الإمام زيد سلام الله عليه وهو (( من سبح الله تعالى في كل يوم مائة مرة وحمده مائة مرة وكبره مائة مرة وهلله مائة مرة وقال لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم مائة مرة رفع الله عنه من البلاء سبعين نوعا أدناها القتل وكتب له من الحسنات عدد ما سبح سبعين ضعفا ومحى عنه السيئات سبعين ضعفا. )) و له محاضرة في تفسيره و أحاديث غيرها كالغدير والثقلين و إنما الكلام أنه لا يعتمدون السنة هي من الدعايات التي روجت لها السلطة في أول حرب و كيف تنسون مرجع الزيدية في عصرنا و أكبر علمائها بإجماعهم بدر الدين حفظهم الله و كتاب تحرير الأفكار الذي دافع فيها عن السنة المطهرة بأسانيد الزيدية و كتبهم ومراجعهم الحديثية .

و إنما حركتهم هي زيدية 100% و اعتمادهم على القرآن كمرجع ما خالفه ترك و الذي هو نهج الأئمة بأجمعهم .

و أنصح من أراد معرفة ما هم عليه الرجوع إلى محاضرات السيد و سماعها بأكملها خاصة الخمسة عشر محاضرة التي هي في أصول الدين و هي موجودة الصوتية منها في المجلس الروحي .
مدحي لكم يا آل طه مذهبي .... وبه أفوز لدى الإله وأفلح

وأود من حبي لكم لو أن لي .... في كل جارحة لسانا يمدح


الحسن بن علي بن جابر الهبل رحمة الله عليه


حسين ياسر
---
مشاركات: 513
اشترك في: الخميس فبراير 14, 2008 3:43 pm
مكان: صدر مجالس آل محمد
اتصال:

Re: هل نشهد ظهور مذهب جديد في اليمن تحت مسمى الثقافة القراني

مشاركة بواسطة حسين ياسر »

أحمد يحيى كتب:أخي حسين ياسر...
بالنسبة لما قلته في العامل الثاني ؛ فجميع المسلمين بما فيهم الحوثيين لديهم تعاطف كبير تجاه حزب الله إلا إذا كنت أنت لا تتعاطف مع حزب الله خوفا من التلقيح!!! فهذا شأنك أخي الحبيب..أما نحن والحوثيون وبقية المسلمين فنحن نتعاطف مع حزب الله وندعمه ونتأثر بروحه الجهادية ضد أعداء الله ورسوله ولا علاقة لنا بمذهب الحزب !!
أما عن دعوى التعاطف الذي وصفته بالكبير مع (الامامية) من قبل الحوثيين فهو منك مجرد دعوى بحاجة إلى دليل إن لم نقل أنه بهتان ولعل قهقهتك توضح مدى جديتك في فكرة التلقيح التي تفترضها وتدعيها أنت .... فكن موضوعياً هدانا الله وإياك...وافترض لهم على الأقل بعض ما لديك من حصانة فكرية تمنعك من التأثر ولو من باب حسن الظن...


أما الـاثر بالثورة الإيرانية فجميعنا يعتقد أن الإثنى عشرية هي من تأثرت بالزيدية في الثورة....فتأمل.

كما أن كلامك عن الاسماعيلية وما أسميته بفرقة المهدية كلام غير ثابت بل هو محط تشكيك وخلاف كبير فلا يصح لك الاستدلال به ولو على سبيل الاستئناس في موضوع عقدي كهذا..

والأجمل أيها الحبيب أنك كتبت تعقيبك بالشفافية...!

تقبل محبتي دائماً
من قريتنا .. ذهب العديد من الشباب للتعلم وال جهاد مع الحوثيين ..

وعندما رجعو الينا كانو
1- أولاً _ لا يحدثونا ا الا عن مواضيع _ رفع الشعار _ سيدي حسين _ سيدي حسن نصرالله _ حزب الله _ ثورة المام الخميني _ سيدي عبدالملك ..
2- ثانياً _ سألت معظمهم أبسط سؤال @ في اي يوم استشهد الامام زيد ؟ فقسماً بالله ان ما هم عارفين ..
______

حول هاذولا النقطتين ليس امامك اخي الكريم أحمد سوى هذه ال خيارات تجيبني حولهن.
1- ان تكذبني .
2- أن تقول بان اصحاب قريتنا ما سارو شيء عند الحوثيين .
3- ان تقول بان الحوثيين لهم علاقة بـ الروافض . فلا يعلمونهم أساسيات المذهب الزيدي.

فاختر ايها شئت ..
]صورة




url=http://almajalis.org/forums/viewtopic.php?f=46&t=12913]بيان علماء الزيدية[/url]

حسين ياسر
---
مشاركات: 513
اشترك في: الخميس فبراير 14, 2008 3:43 pm
مكان: صدر مجالس آل محمد
اتصال:

Re: هل نشهد ظهور مذهب جديد في اليمن تحت مسمى الثقافة القراني

مشاركة بواسطة حسين ياسر »

يخرب بيت قلبه من حاله هذا اليماني 1100

يشتي يخليني .. أبطل دراسة علوم البحار . :o . واسير أدرس فلسفة ومنطق :idea: .. في كلية الاداب

فانا اذا درست فلسفة .. وعملت بحث التخرج ورسالة الماجستير عن فكرة الغيبة التي عند الشيعة .. سوف ادخل التاريخ من أوسع أبوابه ,,

عندما اؤسس هذا المذهب الجديد .. مذهب الثقافة القرآنية .. لكن ما هو الصدق عدا ادخل جهنم .. أستغفر الله العظيم ..

نعم ادخل جهنم .. لان الغيبة هذه .. يعد من قال بها كافرا :shock:

لكنني رجلاً .. احب الفخر :mrgreen: ..
_ _ _ _ _ _

احتجنا لجمال الشامي , يقل لنا من هم الائمة الذي قيل فيهم بالغيبة ..وما هي الفرق التي تقول فيهم ؟

لكن الحج جمال قد هو بيبغضني .. بسبب مسالة تحريم زواج الفاطمية بغير فاطمي ..
]صورة




url=http://almajalis.org/forums/viewtopic.php?f=46&t=12913]بيان علماء الزيدية[/url]

جمال الشامي
مشترك في مجالس آل محمد
مشاركات: 305
اشترك في: السبت سبتمبر 29, 2007 3:12 am

Re: هل نشهد ظهور مذهب جديد في اليمن تحت مسمى الثقافة القراني

مشاركة بواسطة جمال الشامي »

حسين ياسر كتب:يخرب بيت قلبه من حاله هذا اليماني 1100

يشتي يخليني .. أبطل دراسة علوم البحار . :o . واسير أدرس فلسفة ومنطق :idea: .. في كلية الاداب

فانا اذا درست فلسفة .. وعملت بحث التخرج ورسالة الماجستير عن فكرة الغيبة التي عند الشيعة .. سوف ادخل التاريخ من أوسع أبوابه ,,

عندما اؤسس هذا المذهب الجديد .. مذهب الثقافة القرآنية .. لكن ما هو الصدق عدا ادخل جهنم .. أستغفر الله العظيم ..

نعم ادخل جهنم .. لان الغيبة هذه .. يعد من قال بها كافرا :shock:

لكنني رجلاً .. احب الفخر :mrgreen: ..
_ _ _ _ _ _

احتجنا لجمال الشامي , يقل لنا من هم الائمة الذي قيل فيهم بالغيبة ..وما هي الفرق التي تقول فيهم ؟

لكن الحج جمال قد هو بيبغضني .. بسبب مسالة تحريم زواج الفاطمية بغير فاطمي ..
سلاماً عليكم
الأئمة الذين قيل فيهم الغيبة هم :
- الإمام علي بن أبي طالب (ع) , قالت فرقة السحابية .
- الإمام محمد بن عبدالله بن الحسن بن الحسن بن علي بن أبي طالب (ع) , فرقة من الجارودية .
- الإمام محمد بن القاسم بن علي بن عمر بن علي بن الحسين بن علي ابن أبي طالب (ع) , فرقة من الجارودية .
- الإمام الحسين بن القاسم بن علي ابن عبد الله بن محمد بن القاسم بن إبراهيم بن إسماعيل بن إبراهيم بن الحسن بن الحسن ابن علي بن أبي طالب (ع) , فرقة من الجارودية وتسمى الحسينية .
- محمد بن علي بن أبي طالب (ع) , تسمى الكربية وهي من فرق الكيسانية .
- الإمام جعفر الصادق بن محمد بن علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب (ع) , فرقة من فرق الجعفرية وتسمى الناووسية .
- إسماعيل بن جعفر الصادق , فرقة من الإسماعيلية .
- محمد بن إسماعيل بن جعفر الصادق , فرقة من الإسماعيلية وتسمى المباركية .
- موسى بن جعفر الصادق , فرقة من الجوالقية .
- محمد بن الحسن العسكري , فرقة من القطعية وتسمى الإثنى عشرية .
وغيرهم الكثير .
وقد سخر أئمة أهل البيت عليهم السلام من هذه الفكرة وما زالوا يسخرون إلى يومنا هذا وإلى يوم الدين ,
قال الإمام المتوكل أحمد بن سلميان (ع): ((ومما يبين كذبهم في القولين: أنهم يقولون بإمامة إمامٍ في حياته، ويزعمون أنه المهدي، وأنه لا يموت حتى يظهر أمره ثم يموت، فيتبين كذبهم، فيزيدون كذبةً أخرى أكبر من الأولى، أن يُبرِّءوا نفوسهم من الكذب، فيقولون: هو يحيا بعد الموت، ويملأ الأرض عدلاً، فهم لا يسلمون من الكذب؛ إن كان حيا قالوا: هو المهدي وليس يموت، وإن مات ولم يعاينوا موته جحدوا موته، وقالوا: هو غائبٌ لم يمت، فإن صح عندهم موته قالوا: هو يحيا ويُبعث في الدنيا بعد ما مات)). حقائق المعرفة .

قال الإمام المنصوربالله عبدالله بن حمزة(ع): ((ولهم في أمره خلاف شديد، فمنهم من يسميه، ومنهم من لا يسميه ويروون في ذلك أخباراً، ومنهم من يصحح العلم بولادته، ومنهم من ينفي ذلك ويقول: من أمارته أن لا تكون ولادته معلومة، ولما مات الحسن بسامراء يوم الجمعة لثمان خلون من شهر ربيع الأول سنة ستين ومائتين، وأرادوا قسمة ميراثه أخوه جعفر، ومن يرث معه، وادعت نرجس الحمل، أو أدعي لها عُدِّلت أربع سنين عدّلها إسماعيل بن اسحاق عند القاضي ابن أبي الشوارب، فلما تعذر تصحيح الحمل أخذ جعفر الميراث ومن يرث معه، بلا خلافٍ في هذه الجملة التي هي التعديل، واقتسام الميراث عند أحد ممن علم موت الحسن بن علي على الحال التي ذكرنا، وإنما قال بعضهم أنها ولدت في خفية، ورفع الله تعالى ذلك الولد، ومنهم من قال: أسرَّته مخافة الأعداء عليه، واحتالت في كتمانه إلى غير ذلك من التخمينات الخارجة عن المعلوم، ومن الإمامية من رجع عن هذه المقالة، ومنهم من تحيَّر لا يدري ما يقول، ومنهم من صمَّم وقال بالغيبة، وروى فيها أحاديث)).العقد الثمين

سامحك الله يا أخ حسين ياسر بل أكنّ لك الود والمحبة والتقدير , والخلاف في مسألة لا يفسد في الود قضيه , ومذهبنا الزيدية واسع وحر
.
الروافض : هم من رفض الإمام زيد (ع) وقالوا بإمامة جعفر الصادق , ولهم نبز يعرفون به .

أحمد يحيى
مشترك في مجالس آل محمد
مشاركات: 1079
اشترك في: الثلاثاء يوليو 24, 2007 1:09 am

Re: هل نشهد ظهور مذهب جديد في اليمن تحت مسمى الثقافة القراني

مشاركة بواسطة أحمد يحيى »

هذه محاضرة يتحدث فيها السيد حسين الحوثي عن قضية الامام المهدي...نقلتها من مجالسنا المباركة ( المجلس الروحي) من هذا الرابط
http://al-majalis.org/forums/viewtopic. ... 5d89c18cef

ملاحظة:

- الكلام الملون بالأزرق توضيح للأخ العزيز/ الشريف الحمزي حول سؤاله عن مكان الحديث عند الحوثيين ...فالفقرة توضح ذلك..ولو اطلعت سيدي على محاضراته لعرفت ماهية اتصالهم بالأحاديث النبوية وقد أوضح لك الأستاذ/ ابن حريوة ذلك...

- وبقية المحاضرة رد توضيحي للأخوين اليماني 100& حسين ياسر وغيرهما ممن تساءل عن قضية الغيبة وعلاقة الحوثيين بها..

******

من هدي القرآن الكريم

دروس في العقيدة

ألقاها السيد / حسين بدر الدين الحوثي


هذه الدروس نقلناها من تسجيل لها في أشرطة كاسيت ، وقد
ألقيت ممزوجة بمفردات وأساليب من اللهجة المحلية العامية
وفرغّناها على شكل ملزمة وتركناها كما هي بنفس اللهجة المحلية العامية
حرصاً منا على الأمانة في النقل وهي على النحو التالي.
والله الموفق


محاضرة إمام المجاهدين العلامة حسين بن بدر الدين الحوثي ينتقد فيها عقيدة الجعفرية في الإمام المهدي

الوجه الأول من الشريط


الحضور يهتفون بالشعار:
الله أكبر، الله أكبر، الموت لأمريكا، الموت لإسرائيل، اللعنة على اليهود، النصر للإسلام.
بداية محاضرة إمام المجاهدين:
في قضية الإمام المهدي، الإمام المهدي هو شخصية من أهل البيت ينتظره المسلمون فيما أعتقد، لا اختلاف حول أنه رجل موعود به من قبل رسول الله صلوات الله عليه وعلى آله، لكن هم المشكلة حصلت لديهم من زمان، وبعض يقول بأنها أيضاً كانت السلطة العباسية دخل في الموضوع؛ من أجل أن ينزعوا فتيل الثورة من الطائفة الشيعية، من الشيعة؛ لأنْ كان التشيع لأهل البيت ومن يقرأ، يعني من ينظر إلى القرون الأولى، أنَّ شيعة أهل البيت كانت نظرتهم كلها عملية للقائم من أهل البيت يلتفوا حوله، هذا كان التشيع. الولاء لأهل البيت هو ولاء على هذا النحو، فكيف يُنزع هذا الفتيل؟ كيف تُنزع الشوكة من التيار الشيعي في الساحة الإسلامية؟ نربطهم بشخص على هذا النحو في اتجاه معين لم يتحرك، ثم شخص يفترض أنه.. والذي لم يصح أنه قد وُلد، لم يصح كما يقولون هم، وفي نفس الوقت يبقى على ما هو قائم. اعتبروا أنه مات أو يعني اعتبروا أنه ولد ثم غاب، يجب أن يبقى الاعتقاد لديهم بأنَّ هذا هو الإمام الغائب، فينتظرونه ينتظرونه.. إلى آخره.
أعتقد لو أنه كان رجلاً وُلد حقيقةً لما أمكن السلطة الفلانية أن تربطهم فيه به ولو على أساس أنه غائب؛ لأنه يُحتمل أن يظهر، لكن لكونه رجل لم يوجد بعد، فيُربطوا به بهذا. أو مولود معين من أهل البيت ليس هو المهدي، يضفوا عليه اسم المهدي، وبالتالي مات، وهم يقولوا: ماشي؛ ما مات هو غائب.
طيب في قضية المهدي، لنفترض كما يقولوا أنه ولد، وأنه ما زال عائش يعيش إلى آخر الزمن وسيظهر، إن كان المراد بالمهدي هو إمام للأمَّة منذ ذلك الزمن وعلى امتداد التاريخ، إمام للأمَّة وحجَّة عليهم، فلماذا تتحدثوا عن ظهور المهدي، وعندما يظهر المهدي، ودولت المهدي، وأنه رجل أُعد لهذا العصر المتأخر، منطقكم بيدل على أن المهدي هو رجل أُعدَّ لعصر لم يأت بعد، أي فما هو الآن فيه ليس هو فترة دولته ولا فترة حُجِّيته ولا فترة ارتباط الأمَّة به، يعني أيضاً من ناحية الحجِّية أن يكون مثلاً هو حجة على الأمَّة، ويجب أن ترتبط به الأمَّة، حُجَجُ الله يجب أن تكون واضحة وأعلامه تكون قائمة، كيف يمكن حتى لو افترضنا أنه موجود، لو افترضنا أنه موجود، موجود لا بأس ما فيش إشكالية ليكون.. أحياناً أحياناً هم من مغالطاتهم في الجدل، ومغالطاتهم فيما يكتبوه، يعتبروا أنَّ الإشكالية الكبيرة هي في صحة وجوده من عدمه كحيّ، من ناحية القدرة، ومن ناحية الإمكانية له أن يتعمَّر هذا العمر وهو بشر، قالوا: هذا ليس مستحيل فنوح قد تعمَّر كذا، ألف سنة، وظل نبياً تسعمائة وخمسين سنة، قلنا: هذه ليست هي الإشكالية لدينا، قضية عُمر ألفين سنة أو ثلاثة آلاف سنة، ليست هي الإشكالية، الإشكالية في أن تقولوا أنَّ هذا الشخص الذي لا يمكنه أن يلتقي بالأمَّة، ولا يمكن الأمَّة أن تتصل به، ولا يمكن أن يكون بينه وبين الأمَّة أي اتصال ولا معرفة، لا يمكن أن يكون حُجَّة عليها.
وبالتالي فلنفترض رجل قائم لو فرضناه موجود، رجل موجود موجود لكن دوره سيأتي متأخر، إذا فرضنا هذا، وأنتم تسلموا بهذا لأنكم دائماً تقولوا ظهور المهدي، عندما يظهر المهدي، أي هم يفترضوا دوره الحقيقي هو بعد أن يظهر، وهو لحد الآن لم يظهر، ما هذا تناقض؟! يعني ماذا ليش يقولوا ظهور وغيبة، وفي نفس الوقت يعتبروا حجيته على السواء بالنسبة للأمة في عصر الغيبة وفي عصر الظهور.
لا ؛ نقول: أنتم بمنطقكم هذا تؤكِّدوا على أن هذا الرجل هو موعود به لفترة ظهوره، هو رجل تكون حجيته على الأمة في فترة ظهوره، هو رجل يعتبر قائد للأمَّة في فترة ظهوره، فلماذا تفترضوه في أثناء غيبته حجة على الأمَّة، لو تأتي الأمَّة يوم القيامة، ويقول الله سبحانه وتعالى هناك من كان حجة عليكم، سيقول الناس: من هو؟! نحن لم نعرفه، لم نتصل به، لم نره، لم يحدِّثنا، لم يكلِّمنا، هل كان ستقوم لله حجة على الناس؟ الله قال على الرسل صلوات الله عليهم (مُبَشِّرِينَ وَمُنْذِرِينَ لِئَلَّا يَكُونَ لِلنَّاسِ عَلَى اللَّهِ حُجَّةٌ بَعْدَ الرُّسُلِ ) (النساء: من الآية165) ولهذا يأتي النبي من وسط المجتمع ويتحرك بحركة المجتمع، لدرجة أنهم كانوا يقولوا ما لهذا الرسول يأكل الطعام ويمشي في الأسواق؟ لا بد هكذا أن يكون معايش للأمَّة، أن يكون معروف عند الأمَّة، رسول الله صلوات الله عليه وآله ألم يعش في وسط أهل مكة وفي وسط ذلك المجتمع الذي كان في مكة وحول مكة؟ معروفاً باسمه معروفاً بأسرته، ويتحرك بينهم، يدعوهم، ينذرهم، يبشِّرهم، يذكِّرهم بالله، ينزل عليه كتاب الله، رجل ،معروف رجل ظاهر.. هذا هو حجة. لكن أن تقول أن فلان حجة على الخلق وهو بعد، يعني حجة قائمة حجة قائمة، وهو بعد لا يستطيعوا أن يتصلوا به، لا يستطيعوا أن يروه، لا يستطيعوا أن يتلقَّوا منه أي تعليمات أو توجيهات.. هذا يمكن أن يكون حجة لله على عبادة؟ لا يمكن.
إذن نفترض فلنفترض أنهم فيه شخص موجود يعيش هذه الفترة أو ما هو موجود، المهم إنْ كان موجود هو ليس حجة على الناس، هو ليس حجة على الناس. متى ما ظهر وكان هو المهدي، أو ظهر قائماً باعتباره قائماً من أهل البيت، يمثل حركة أهل البيت، يمثل القرآن الكريم، فيجب على الناس أن يتحركوا معه، سواء كان باسم مهدي أو ليس بسم مهدي.
فالإشكالية يعني.. هم عندما يلتقوا بعض الأشخاص يقولوا: كيف يعني لا يجوز؟ يعني الله لا يستطيع أن يعمر شخص ألف سنة أو ألفين سنة؟
نقول: إلا يستطيع، لكن ليس حجة إطلاقاً، لسنا مرتبطين به أبداً، هذا هو الذي يُعتبر، وهم عادة في مناقشاتهم يحاولوا أن يصرفوا الناس من المواطن الإشكاليات بالنسبة لهم إلى مواطن أخرى تتعلق بالله سبحانه وتعالى، هل هو قادر أو ما هو قادر؟ بل أن بعضهم عندما تُطرح عليهم، وكانت من زمان تطرح عليهم، مسألة ما الحكمة أن يعيش المهدي هذه الفترة الطويلة؟ يقول أنه من أجل أن يكون سابقاً للحضارات هذه، فيستطيع أن يصارعها ولا ينبهر بها، لا يكون قد انبهر بها واقترف بشكلها، فيكون هو سابقاً عليها. هذا جاء في يعني ما يبطل هذا المنطق، ظهر الخميني من من أبناء القرن العشرين، من أبناء قرن الحضارة هذه الغربية، وشخص لم ينبهر بها، وشخص واجه طغاتها وعتاتها، وهذا الذي حصل. فهذا ليس صحيح أن الحكمة من بقائه هو من أجل أن لا يكون منبهرا بالحضارات.. إلى آخرها.
فالخلاصة بالنسبة للقضية هذه، قضية المهدي، هي من إشكاليات الكبيرة لديهم، لكن هم عندهم حركة دؤوبة، يحاول أن يجعل القضية من قضايا المشهورة المتواترة.. من المسلمات، يعتبرها من المسلمات الإسلامية، يحيطوا المسألة بهالة، ويربوا المجتمع من حولهم تربية على هذا النحو قضية الاثنا عشر قضية مفروغة منها يعتبروها.
حتى يجعلوا الساعات، الساعة الأولى للإمام الأول إلى اثنا عشر ساعة، الساعة اثنا عشري الساعة الثانية عشرة للإمام الثاني عشر، والأدعية؛ الدعاء الأول للإمام فلاني وهكذا إلى.. رقم اثنا عشر يكرِّروه باستمرار، رقم اثنا عشر يكرروه باستمرار، لاحظوا أن فيه طوائف تعمل العمل هذا، ما هو قضية أبو بكر وعمر السنة يعملوها على هذا النحو، يقدِّموها كقضية مسلمة بضجة إعلامية، كلام كثير، حتى تقدم وكأنها قضية مفروغ منها، المسيحيين نفس الشي يعملوا بما يتعلق بالصليب أنَّ المسيح صُلب، الصليب يعلِّقوه في رقابهم وفوق كنائسهم وفي جدران كنائسهم، حتى بشكل في البِتَر في البتر الأحواش الكنائس ونحوها، صليب هنا وصليب هنا يقدموا القضية وكأنها مفروغ منها، مع أنه لم يحصل هذا بكله، وما قتلوه ـ كما قال الله ـ وما صلبوه ولكن شُبِّه لهم، لم يحصل هذا بكله بالنسبة للمسيح، لا صلب ولا قتل وإنما شُبِّه لهم.
هم يستخدموا هذا الأسلوب أسلوب الدعاية الكثيرة والفتاوى الكثيرة والكلام الكثير و... إلى آخره.
هناك مظاهر مثلاً عاده لديهم في المشاهد وهي مظاهر يعني.. غير مناسبة، كنا عندما نزور المشاهد نشوف من يأتي منهم ويسجد في باب المشهد إلى يعني مستقبلاً للقبر نفسه، يأتي الباب ويسجد سجدة مستقبلاً للقبر، بغير اتجاه القبلة، هكذا سجدة على هذا النحو. هذا استنكرناه، لكن هم لم تعد لديهم مستنكرة لأنهم يعني قضية الأئمة على هذا النحو لديهم بشكل كبير جداً جداً حتى تراها وكأنها طاغية على النبوة كما طغت عند السنيَّة قضية الصحبة والصحابة على النبوة، طغت لديهم على النبوة، فعلاً من الناحية التربوية من ناحية التأثير على الجماهير قُدِّمت الصحبة تبدو وإن كان شخص يقول: لا ؛ النبي هو أعظم، لكن واقعاً تأثُّره.. ممكن يضارب على أبو بكر وما يضارب على رسول الله، مثلاً لو يسمع كلام يعني ضد أبي بكر ممكن يستاء جداً منه ولا يستاء على رسول الله صلوات الله عليه وعلى آله.
نحن بنقول بنحاول لا نتجه إلى النقد يعني النقد كثير لهؤلاء، ونحاول نوجه عملنا كنقد كثير لهم . نحاول نتناول أشياء ذي يستخدموها في الساحة لدينا لمحاولة التأثير على بعض الأشخاص، منها قضية المهدي هذي، قضية المهدي ويعتبروا أنفسهم كأنهم أمَّا هم فإمامهم موجود، طيب إذا افترضنا أنه إمام موجود، هذا إمام للكل، ليش تعتبر أنه إمام لك وليس إمام لي وتقول لي أنت ليس لك إمام؟! سنقول عن الإمام علي بن أبي طالب صلوات الله عليه وعلى آله أنه إمام المسلمين جميعاً حتى على الرغم من أولئك الذين لا يدينوا بإمامته، هو إمامهم . هكذا . أنت ليس لديك إمام إذا لم تكن مؤمن بالمهدي ، إن كان المهدي موجود وهو إمام، وصحت إمامته، وهو ظاهر أو معروف يستطيع الـ.. تعرفه الأمَّة ويكون له اتصال بالأمَّة، فهو إمام للكل، لا تستطيع أن تقول أنه فلان ليس هذا ليس إمامكم.
أيضاً من العجيب في قضية المهدي: هم يقول بعض لديهم عندهم أساطير هذه، أنَّ فلان رآه لكن بشكل شبح، هكذا أشباح، طيب نحن بنقول: لماذا لا يراه إلا الاثناعشرية، هل المهدي هو إمام خاص باثناعشرية؟ فلا يراه إلا اثنا عشرية إمَّا علماء منهم أو أشخاص من عُبّادهم أو من المتعلِّمين فيهم، لا يراه آخر، نحن نقول: في تاريخ الزيدية كثير من علماء وكثير من الأئمة المؤمنين بالمهدي، يعني أنه رجل موعود به و..، لم يذكروا بأنهم رأوه، لم يذكروا بأنهم رأوه، لم يلقه أحد منهم إلى الآن نقول مثلاً قلنا لبعضهم، مثلاً معك الآن حمود عباس المؤيد، معك محمد المنصور، معك بدر الدين، معك مجد الدين، معك فلان، معك فلان، من علماء وعُبّاد ومؤمنين بأنَّ المهدي هو من أهل البيت وهو رجل موعود به، ليش ما بيلقاهم المهدي هذا؟! ما بالاّ إذا بدا يتحول يجي اثناعشر فسيلقاه المهدي، قلنا لواحد منهم قلنا طيب أنت بتشوفه؟ رجاءً متى ما لقيته حدِّد موعد معه لنجلس معه، ونحن مستعدون أن.. أنت ثقة، خلاص متى ما لقيته حدد لنا موعد لنجتمع معه ونؤمن به.. يعني وننصره.
هذه من الأشياء التي تعتبر خرافة يعني، دعوى أنه لا يراه إلا هم، وهو ـ المهدي ـ رجل موعود به الأمَّة يملأ الأرض عدلاً وقسطلاً كما ملئت جوراً ظلماً، وأنه ينظوي تحت لوائه حتى من كانوا مسيحيين، ينظووا تحت لوائه، هكذا في أخباره، ليش ما حد بيراه من بقية الطوائف إلا الإثناعشرية ؟! مع أنه في أحاديثهم هم، في علامات ظهور المهدي وأنصار المهدي قضية اليماني، أن أهل اليمن سيكونوا من أنصار المهدي، وأنه سيكون هناك يماني، وقالوا عنه أن رايته أهدى الرايات، طيب أليس من الطبيعي أن يظهر المهدي لمن تكون رايتهم أهدى الرايات إليه؟!
وهذا إشكالات لديهم وهو كما يقولون حديث لا شك فيه صحيح.
وحاولوا يتملصوا من هذه، كيف يعني أهدى الرايات: فقال لا يعني هذا أنه يظهر وهم ليسوا اثناعشرية، يفترض أنهم سيكونوا اثنا عشرية، طيب إذا كانوا حتى اثناعشرية فلماذا رايتهم أهدى من راية الخرساني الذي هو اثناعشري من اليوم الأول والمجتمع حقه اثناعشري لو أن القضية اثناعشرية، رايته أهدى الرايات، إذن ليش ما يظهر لليمانيين؟! أليس ستكون رايتهم أهدى الرايات وهم من سيكونوا من أنصار المهدي؟! واليماني هذا فيه هو رايته أهدى الرايات؟! مابش مابلا فقط الاثناعشري.
فيفهم أو نحب أن يفهم الناس عندما نتحدّث كما قلت سابقاً عن إيران نتحدّث عن الخميني نتحدّث عن نصر الله نتحدّث عن حزب الله، نحن لا نلحظ أطلاقاً الجانب المذهبي لديهم؛ لأنَّه كما قلت سابقاً لو آتي لأتأثر بهم مذهبياً، لوجدت مذهبهم غيرهم، لوجدت مذهبهم يفرض عليهم ألاّ يكونوا على ذلك النحو الذي كانوا عليه، ليس في مذهبهم قضية ولاية الفقيه ولا حركة ولا حكومة إسلامية، اقرؤوا كتاب الحكومة الإسلامية للإمام الخميني تجدوا أنه طرح فكرة جديدة قامت على أساسها الحكومة الإسلامية في إيران، وكانت هي أيضاً قام على أساسها من آمنوا بها في حركة الثورة في إيران، والبقية من الناس مَن انشدوا إليه باعتبار يعني حبهم له كعالم ومرجع وأيضاً استطاع يعني ولرؤيتهم فيه كقيادة تنقذهم من الظلم الذي يعانوا منه، عندما كان الشاه والأمريكيين سايرين يظلموهم ويستنزفوا ثرواتهم حتى وصل الأمر إلى أن أصبح الكلب الأمريكي له... [انقطاع وتغير للموضوع، والاستمرار في الموضوع في الوجه الثاني]
أعتقد أن هذا الأمر نفسه، لا ينسجم مع اليمنيين هم غير لا يقبلوه أساساً.
نحن نقول للذين نلقى منهم طيب معكم قضيتين معروفة في المذهب الاثناعشري تكاد تكون أنها من أصول هذا المذهب من شدة ارتباطهم بها ودفاعهم عنها وحديثهم حولها قضية الخمس والمتعة، أيهم با يطلع [من] الإثناعشر أخماس [ضحك الجميع] من اليمن ؟؟؟!! وكيف تجعفروا الأشياخ والأخماس من هناك؟! حد يتأثر يشدي الخمس من هناك يجي لهم الخمس من هناك قلنا لهم أهل الجوف با يسلموا خمس هم ذولا بيخطفوا الحيده في الجو، طيب المتعة، واحد قلنا له كم معك اخته [خوات]؟؟ قال معه كذا، قلنا له: طيب أنت تحاول تجعفرهم؟! أنت راضي أنها تتمتع؟! أنت تؤمن بالمتعة؟! قال: لا. قلنا له: إذاً أنت ما تشي تجي اثنا عشري من صدق، هاه؟!
المتعة فيما يتعلق عند اليمنيين يعني بحكم عاداتهم وبحكم تقاليدهم أيضاً قضية غير مقبولة، غير مقبولة وغير منسجمة يعني مع شهامتهم ومع شيمهم مع.. تجدهم الآن بيتجعفروا رجال بس، يتجعفروا رجال منهم، ما بيخلي أخواته يتجعفروا ولا أحد، قلنا جعفروا أخواتكم وشوفوا بايتجعفروا الناس، هم يشدوا من الإمام صرف ومصروف أهل اليمن، هم يشدوا منه كما كان في أيام الإمام أحمد، وكما كان من قبل، شوفوا في تاريخ كتاب اسمه حوليات يمانية، شوفوا كيف كانوا ما بيدري أحيانا الإمام الذي هو في صنعاء وإلا وهم منقبين عليه، أما بكيل وإلا خولان الطيال وبني مطر وإلا واحد من القرى المجاورة لصنعاء، يشدوا الخزينه يهب لهم مصروف وإلا يعني با يدوسوا صنعاء، وكان بيحتاج بعض الأئمة يدي لهم من خزينة الدولة ويهب لهم فلوس من أجل أنهم يرجعوا.. ذولا بايسلموا أخماس هاه ؟!
[أحد الناس يقاطع بسؤال لم يسمع في التسجيل، ويجيب السيد]: لا، لاحظ في مذهبنا أخماس، مثل أشياء عادها بكر لم تملك بعد، وعادها لأول قطعة فيها، في النحل يأخذ نحل لأول مرة يحصله يغنمه، أي شئ من هذه فيها أخماس، أحد يسلّم أخماس؟! مابش. هو ضايع عندنا وفي مذهبنا، في تي الأمور البسيطة، عاد بايجي واحد منَّنا يحاول يعمل في دكانه صندوق للخمس وكلّما باع يدفع عشرين في المية من الربح في الصندوق؟! لا ، قلنا مابش قابلية على هذا النحو عند اليمنيين، خاصة في الجوف وفي ذيك المناطق، الجوف ومأرب يشدي يتجعفر بيتجعفر يلحق له مصروف من هناك، وإلا يشلوه يدرس ويجي له شهادة جامعية وإلا في حوزة، هو مترزق الله متعيش، لكن بيقبلوهم على تي الطريقه، لأنه ما آمن بالمتعة يعني آمن إيمان تطبيقي وإلاّ.. ما سلّموا أخامس.. حياهم الله.. المسألة هي مسألة إيجاد طائفة على هذا النحو.
قضية النقد لمذهبهم الفوارق بيننا وبينهم من ناحية العقائد والفقه أشياء كثيرة، به كتب كتبت في هذا الموضوع، وعاده كتب كتاب قريب لواحد من الكتاب يقارن فيه بين الوهابية والاثناعشرية، وهو كتاب يذكر فيه الفوارق ما بين الإمامية الاثني عشرية والزيدية من جهة الاعتقادات، وسابقاً قلنا المرحلة ما هي مرحلة الرد في هذا الموضوع، إلاّ إذا اضطر الناس وأصبح هذا التيار يشتغل، وأصبحت شركات الإعلام تشتغل، فحق الناس يتناولوهم ويتكلوا فيهم ويصرحوا، ونستطيع بما لدينا من الشواهد التاريخية والأدلة وفي قضية أهل البيت كذلك نستطيع أن نبرهن أن مذهب الزيدية هو المذهب الذي يعني يعتبر فعلاً المجسد للولاء لأهل البيت والاتباع المراد من حديث الثقلين لعترة رسول الله صلوات الله عليه وعلى آله.
أيضاً بالنسبة للشباب الذين بكون عندهم كتيبات لكتاب من هؤلاء، ما يعتمد واحد عليها مثلاً إذا هو يشدي يعمل خطبه منها ويشدي يتحدث عنها، به سلبيات كبيرة نحن تحدثنا عنها في مرة من المرات من آثار مذهبهم مثلاً، هم بيعتقدوا أن الإمام بيعلم الغيب، أو يستطيع أن يعلم الغيب إذا أراد، ولا بيحاولوا أن يستفيدوا من الشواهد الحقيقة في القران الكريم والتي تدل أن نفس الأنبياء لا يعلمون الغيب أنفسهم، ولا من الشواهد التاريخية على أن الإمام الفلاني مثلاً الإمام علي أو الإمام الحسين لم يكن باستطاعته أن يعلم الغيب. الإمام الحسين ما هو أرسل واحد إلى العراق؟ أرسل مسلم بن عقيل من أجل أنه يستطلع أحوال العراقيين ويستطلع ويتعرف على الناس داخل العراق؟ ويوافيه بالأخبار؟ لو كان بالإمكان أن يعلم الغيب ما أحتاج يرسل مسلم بن عقيل، بسرعة يعرف واقع العراقيين. لوكان يعلم الغيب ما كان خرج بالنساء إلى كربلاء، ويُقتل وما معه إلاّ إيش؟ موكب مسافرين، موكب مسافرين؛ لأنه كان في سفر متجه إلى الكوفة؛ ولذا لم يعرف كربلاء إلا بعد ما وصلها، وبعد ما أحاط به الحر بن يزيد الرياحي بحوالي ثلاثة آلاف جندي، وحصروه، ما تركوه لا يتقدم ولا يرجع، رجع عرف أو مدري كيف أنه في كربلاء. طيب الإمام الحسين كان أحرج موقف بالنسبة له: وجود النساء معه، ما هو كان يقول هكذا؟! (أنا الذي أقاتلكم والنساء لا جناح عليهم) أو (لا حرج) أو (لا تمسوهن) . كان محرج جداً له وجود النساء والأطفال معه. طيب لو كان يعلم الغيب ما أخرج النساء معه أنه سيواجه في كربلاء، لأنه لماذا نجدك الآن محرج جداً من قضية وجود النساء معك وأنت تعلم أنه سيحصل هذا الشي لك في هذا الموقع في هذه السفرة. قضية الإمام علي نفسه، بيقولوا أنه كان يعرف نفس الليلة التي قتل فيها وهو يخرج وهو يعلم الغيب. طبيب هذه المسألة فيها إشكالية كبيرة؛ لو كان الإمام علي عليه السلام يعلم أنه في نفس تلك الخرجة سيقتل، لما جاز له، لما جاز له ذلك؛ بدليل أنَّا وجدنا رسول الله صلوات الله عليه وعلى آله قال في من يقتله أنه أشقى الأمَّة؛ لماذا كان أشقى الأمَّة؟ لأنه قتل رجل عظيم في وقت الأمَّة أحوج ما تكون إلى مثله. الإمام علي كان سيحتفظ بوجوده ما يجي يسلم رأسه لابن ملجم يضربه، هذا ما هو صحيح. ما من خرج مع أنه خرج كما يخرج كل يوم لا يعلم أنه سيقتل؛ ولهذا أنه جاءوا بطبيب لينظر هل الضربة هذه يعني هي بمظنة أن تقتله أو لا؟ ما هم جاؤوا بطبيب؟؟ وأدخل في رأسه في الجرح وقال إن عدوك الله قد بلغت ضربته إلى أم رأسك فاعهد عهدك، هكذا قال له؟
الإمام الحسين لو كان يعلم الغيب ما جاز له أن يخرج النساء معه، هم فلسفوا الموضوع قالوا من أجل الجانب العاطفي ومن أجل من ينقل أخبار كربلاء، طيب وجدنا أن الأكثر من نقل أخبار كربلا هم كانوا من الطرف الآخر من العراقيين الذين كانوا في الصف الآخر، ممَّن بعد ندموا على ما عملوا ممَّا وحكوا الواقع، هل كل أخبار كربلا جاءت عن طريق زينب مثلاً؟ لا . قالوا: قضية الجانب العاطفي من أجل زينب تحرك المسألة عاطفياً ومن أجل كذا.. قلنا: ما حصل هذا، وفي الجهاد ما حصل هذا في أيام رسول الله صلى الله علية وآله، استخدام الجانب العاطفي على هذا النحو، لا.. الإمام الحسين من أجل يعني اعتقادهم أنه يعلم الغيب احتاج أن يقولوا هو كان يعلم ما سيحصل وأخرج النساء.


الوجه الثاني


قضية مفروغة منها يعتبروها حتى يجعلوا الساعات، الساعة الأولى للإمام الأول إلى اثنا عشر ساعة، الساعة اثنا عشري الساعة الثانية عشرة للإمام الثاني عشر، والأدعية؛ الدعاء الأول للإمام فلاني وهكذا إلى.. رقم اثنا عشر يكرِّروه باستمرار، رقم اثنا عشر يكرروه باستمرار، لاحظوا أن فيه طوائف تعمل العمل هذا، ما هو قضية أبو بكر وعمر السنة يعملوها على هذا النحو، يقدِّموها كقضية مسلمة بضجة إعلامية، كلام كثير، حتى تقدم وكأنها قضية مفروغ منها، المسيحيين نفس الشي يعملوا بما يتعلق بالصليب أنَّ المسيح صُلب، الصليب يعلِّقوه في رقابهم وفوق كنائسهم وفي جدران كنائسهم، حتى بشكل في البِتَر في البتر الأحواش الكنائس ونحوها، صليب هنا وصليب هنا يقدموا القضية وكأنها مفروغ منها، مع أنه لم يحصل هذا بكله، وما قتلوه ـ كما قال الله ـ وما صلبوه ولكن شُبِّه لهم، لم يحصل هذا بكله بالنسبة للمسيح، لا صلب ولا قتل وإنما شُبِّه لهم.
هم يستخدموا هذا الأسلوب أسلوب الدعاية الكثيرة والفتاوى الكثيرة والكلام الكثير و... إلى آخره.
هناك مظاهر مثلاً عاده لديهم في المشاهد وهي مظاهر يعني.. غير مناسبة، كنا عندما نزور المشاهد نشوف من يأتي منهم ويسجد في باب المشهد إلى يعني مستقبلاً للقبر نفسه، يأتي الباب ويسجد سجدة مستقبلاً للقبر، بغير اتجاه القبلة، هكذا سجدة على هذا النحو. هذا استنكرناه، لكن هم لم تعد لديهم مستنكرة لأنهم يعني قضية الأئمة على هذا النحو لديهم بشكل كبير جداً جداً حتى تراها وكأنها طاغية على النبوة كما طغت عند السنيَّة قضية الصحبة والصحابة على النبوة، طغت لديهم على النبوة، فعلاً من الناحية التربوية من ناحية التأثير على الجماهير قُدِّمت الصحبة تبدو وإن كان شخص يقول: لا ؛ النبي هو أعظم، لكن واقعاً تأثُّره.. ممكن يضارب على أبو بكر وما يضارب على رسول الله، مثلاً لو يسمع كلام يعني ضد أبي بكر ممكن يستاء جداً منه ولا يستاء على رسول الله صلوات الله عليه وعلى آله.
نحن بنقول بنحاول لا نتجه إلى النقد يعني النقد كثير لهؤلاء، ونحاول نوجه عملنا كنقد كثير لهم . نحاول نتناول أشياء ذي يستخدموها في الساحة لدينا لمحاولة التأثير على بعض الأشخاص، منها قضية المهدي هذي، قضية المهدي ويعتبروا أنفسهم كأنهم أمَّا هم فإمامهم موجود، طيب إذا افترضنا أنه إمام موجود، هذا إمام للكل، ليش تعتبر أنه إمام لك وليس إمام لي وتقول لي أنت ليس لك إمام؟! سنقول عن الإمام علي بن أبي طالب صلوات الله عليه وعلى آله أنه إمام المسلمين جميعاً حتى على الرغم من أولئك الذين لا يدينوا بإمامته، هو إمامهم . هكذا . أنت ليس لديك إمام إذا لم تكن مؤمن بالمهدي ، إن كان المهدي موجود وهو إمام، وصحت إمامته، وهو ظاهر أو معروف يستطيع الـ.. تعرفه الأمَّة ويكون له اتصال بالأمَّة، فهو إمام للكل، لا تستطيع أن تقول أنه فلان ليس هذا ليس إمامكم.
أيضاً من العجيب في قضية المهدي: هم يقول بعض لديهم عندهم أساطير هذه، أنَّ فلان رآه لكن بشكل شبح، هكذا أشباح، طيب نحن بنقول: لماذا لا يراه إلا الاثناعشرية، هل المهدي هو إمام خاص باثناعشرية؟ فلا يراه إلا اثنا عشرية إمَّا علماء منهم أو أشخاص من عُبّادهم أو من المتعلِّمين فيهم، لا يراه آخر، نحن نقول: في تاريخ الزيدية كثير من علماء وكثير من الأئمة المؤمنين بالمهدي، يعني أنه رجل موعود به و..، لم يذكروا بأنهم رأوه، لم يذكروا بأنهم رأوه، لم يلقه أحد منهم إلى الآن نقول مثلاً قلنا لبعضهم، مثلاً معك الآن حمود عباس المؤيد، معك محمد المنصور، معك بدر الدين، معك مجد الدين، معك فلان، معك فلان، من علماء وعُبّاد ومؤمنين بأنَّ المهدي هو من أهل البيت وهو رجل موعود به، ليش ما بيلقاهم المهدي هذا؟! ما بالاّ إذا بدا يتحول يجي اثناعشر فسيلقاه المهدي، قلنا لواحد منهم قلنا طيب أنت بتشوفه؟ رجاءً متى ما لقيته حدِّد موعد معه لنجلس معه، ونحن مستعدون أن.. أنت ثقة، خلاص متى ما لقيته حدد لنا موعد لنجتمع معه ونؤمن به.. يعني وننصره.
هذه من الأشياء التي تعتبر خرافة يعني، دعوى أنه لا يراه إلا هم، وهو ـ المهدي ـ رجل موعود به الأمَّة يملأ الأرض عدلاً وقسطلاً كما ملئت جوراً ظلماً، وأنه ينظوي تحت لوائه حتى من كانوا مسيحيين، ينظووا تحت لوائه، هكذا في أخباره، ليش ما حد بيراه من بقية الطوائف إلا الإثناعشرية ؟! مع أنه في أحاديثهم هم، في علامات ظهور المهدي وأنصار المهدي قضية اليماني، أن أهل اليمن سيكونوا من أنصار المهدي، وأنه سيكون هناك يماني، وقالوا عنه أن رايته أهدى الرايات، طيب أليس من الطبيعي أن يظهر المهدي لمن تكون رايتهم أهدى الرايات إليه؟!
وهذا إشكالات لديهم وهو كما يقولون حديث لا شك فيه صحيح.
وحاولوا يتملصوا من هذه، كيف يعني أهدى الرايات: فقال لا يعني هذا أنه يظهر وهم ليسوا اثناعشرية، يفترض أنهم سيكونوا اثنا عشرية، طيب إذا كانوا حتى اثناعشرية فلماذا رايتهم أهدى من راية الخرساني الذي هو اثناعشري من اليوم الأول والمجتمع حقه اثناعشري لو أن القضية اثناعشرية، رايته أهدى الرايات، إذن ليش ما يظهر لليمانيين؟! أليس ستكون رايتهم أهدى الرايات وهم من سيكونوا من أنصار المهدي؟! واليماني هذا فيه هو رايته أهدى الرايات؟! مابش مابلا فقط الاثناعشري.
فيفهم أو نحب أن يفهم الناس عندما نتحدّث كما قلت سابقاً عن إيران نتحدّث عن الخميني نتحدّث عن نصر الله نتحدّث عن حزب الله، نحن لا نلحظ أطلاقاً الجانب المذهبي لديهم؛ لأنَّه كما قلت سابقاً لو آتي لأتأثر بهم مذهبياً، لوجدت مذهبهم غيرهم، لوجدت مذهبهم يفرض عليهم ألاّ يكونوا على ذلك النحو الذي كانوا عليه، ليس في مذهبهم قضية ولاية الفقيه ولا حركة ولا حكومة إسلامية، اقرؤوا كتاب الحكومة الإسلامية للإمام الخميني تجدوا أنه طرح فكرة جديدة قامت على أساسها الحكومة الإسلامية في إيران، وكانت هي أيضاً قام على أساسها من آمنوا بها في حركة الثورة في إيران، والبقية من الناس مَن انشدوا إليه باعتبار يعني حبهم له كعالم ومرجع وأيضاً استطاع يعني ولرؤيتهم فيه كقيادة تنقذهم من الظلم الذي يعانوا منه، عندما كان الشاه والأمريكيين سايرين يظلموهم ويستنزفوا ثرواتهم حتى وصل الأمر إلى أن أصبح الكلب الأمريكي له امتيازات أكثر من امتيازات المواطن الإيراني، الكلب الأمريكي كان في إيران له امتيازات أكثر من امتيازات المواطن الإيراني.
طيب فبعض الناس استشكل إنه يقول عندما نتحدث عن الخميني أو نتحدث عن كذا، يعني هذا قد يؤدي أن الناس قد يتأثروا بهم مذهبيا، أول شي انظر إلى حديثي عنهم، أنا أقدرهم كأشخاص جربوا القرآن في تاريخنا هذا؛ لأنَّ الناس من حولنا ما عاد أصبح يكفيهم نصوص الآيات القرآنية، وتاريخنا في الماضي يعتبر فعلا كانوا كذا الزيدية وكانوا كذا، لكن كان ذاك اليوم، كان عاد ما قد بشي عدا على هذا النحو، نحن نقول ونحن يجب أن نتحرك في مواجهة أعداء الله: أمريكا، إسرائيل، يهود ونصارى متَّجهون ضدَّ الأمَّة، يجب أن نضرب مَثَل ممَّن واجهوا أمريكا وعملاءها وواجهوا إسرائيل وعملاءها، تحت ماذا؟ تحت مظلة القرآن والاعتماد على القرآن؛ لنبرهن على أن القران استطاع، واستطاع من سار على نهجه أن يكون لهم هذا الأثر أمام هؤلاء الأعداء الذين نحن نقول أمَّا ذولا ما جهدنا فيهم أمَّا أمَّا... إلى آخره. نقدمهم كمثل، ونحن ليس لدينا من كتبهم الفقهية ولا نتأثر بهم اعتقادياً، ولا نلتفت إلى هذا الجانب إطلاقاً.
الحضور يهتفون بالشعار: الله أكبر، الله أكبر، الموت لأمريكا، الموت لإسرائيل، اللعنة على اليهود، النصر للإسلام.
إمام المجاهدين يواصل محاضرته:
نحن نقول أيضا بالنسبة لنا كزيدية: لا يجوز لنا أن نبقى هكذا طائفة يتخطفها الناس من حولنا، ناس قالوا أنتم كذا، وناس قالوا أنتم كذا، وناس يقدموا تاريخنا مشوه، وهذا الشي مؤسف فعلاً، ِأصبحوا بهذا الدرجة تاريخنا المهم يقدم مشوه، سواء بشكل كتابة أو بشكل تمثيل، حتى عندما قدموا في فلم آخر يتكلم عن أبو حنيفة النعمان أبو حنيفة يعني.. قدَّموا الإمام زيد بشكل آخر يعني، بشكل لا تلقى فيه نوع من العظمة، لكن ما هو بالشكل الحقيقي للإمام زيد وحركة الإمام زيد وتوجّهه. كذلك في هذا الفلم (غريب طوس) يقدموا الزيدية على هذا النحو.. يجب على الزيدية أن يقدموا أنفسهم هم، يقدِّموا أنفسهم هم، يكون لهم مشاريع عملية يحاولوا يظهروا ثقافتهم الحقيقة، يحاولوا أن يتحدثوا عن أعلامهم عن أئمتهم، وإلا فسنُشوَّه، الوهابية هم بيشوهونا، حتى أخذوا اسمنا قالوا: إحنا الزيدية إحنا! بعضهم قال: إحنا الزيدية، وآخرين بيقولوا ماشي زيد بن على هو منهم ويشدوا يوخذوه كذا، السنِّية بعضهم يشدوا أنه منهم.. وهكذا ويصير في الأخير كل طائفة أو كل ناس، حتى تضيع هويتنا، وحتى في محاضرة سابقة؛ لأنه عندما نتحدث عن هوية الزيدية ما كنت أرى مسألة أن نتناول الزيدية بالتعريف؛ ما هي الزيدية؟ هي كذا.. هي كذا.. تعريفات، هذه التعرفات قُدِّمت متناقضة متعارضة، وستُقدَّم، كما قدم المؤرخون، فتضيع هوية الناس بين التعريفات.. الزيدية يقدموا أنفسهم عملياً، وكان يعرفهم الكل..
يهتف الحاضرون بالشعار: الله أكبر، الله أكبر، الموت لأمريكا، الموت لإسرائيل، اللعنة على اليهود، النصر للإسلام.
إمام المجاهدين يواصل محاضرته:
ويؤسفنا جداً أن ناس كهؤلاء يحاولوا يعني أن يشوهوا يشوهوا ثوار الزيود ومجاهدي الزيود، ويقدموهم بشكل همجاني وقُطّاع طريق.. هذا شيء مؤسف جداً، لكن إن شاء الله ممكن نقدم اعتراض ونقدِّم استنكار لهذا، ونعرض على هذا، ونفرض عليهم أن يتَّخذوا موقف ممن يتحرك في اليمن بشكل موجه ضد الزيدية ممَّن هم محسوبين على الاثني عشرية، وأكثر يعني ما نؤمل في تيار الإمام الخميني وفي خط الأمام الخميني.
ولاحظوا أيضاً أنهم هم عانوا حتى داخل إيران. هذا الخط عانى أخيراً داخل إيران. لَمَّا كان ذلك المجتمع جذور الثورة جذور الحركة فيه يعني محدودة ليس لها عمق فجاء مثلاً إلغاء تصدير الثورة، ظهرت في إيران ما يسمى الحركة الإصلاحية هذه من الأصلاحيين من يمليوا إلى شويه من الـ يخفِّفوا شويه من الحدة شويه من الميل إلى التعايش مع العالم هذا الموجود و..، فبهذا عندما ترشَّح خاتمي ونجح، كان يُقال هذا الشخص لم يكن هو الشخص المرغوب عند خط من يسمُّوهم بالمحافظين، يعني الخط الملتزمين بنهج الأمام الخميني، هم كان لهم شخصية أخرى مرغوبة هي التي رشحوها وكانوا يرغبوا أن تظهر، هي الذي كان رئيس مجلس الشورى تنازل رئيس مجلس الشورى، هذا كان هو الرجل الثالث في تقديراتهم للنجاح، لكن استغربوا أنه كان كثير من قطاعات الشعب من الشباب هؤلاء الذين ملُّوا روحية الثورة أو مالوا نوعاً ما إلى أن يتعايشوا مع الغرب وخلاص من الشدة التي كنا عليها في زمن الإمام الخميني، فحصل على أصوات كثيرة، فعلاً حصل على أصوات كثيرة، ولم يكن نجاحه مريح لكثير من الخط الذين يسموا الخط المحافظ، ولولا أنه جاءت التهديدات الأمريكية فيما بعد، وجعلتهم يتوحدوا كانت فيه إشكالية كبيرة، كان خط الإصلاحيين كما بيسموهم بيحاول يأخذ مؤسسات الدولة، كما كان الإصلاح عندنا بيحاول يأخذ مؤسسات الدولة.. موظفين لشخص يوظَّف ويوظَّف آخرين وهكذا ويقصوا الآخرين شويه شويه عن مؤسسات الدولة.. فاحتاجوا أن يقفوا وكان بدأت تظهر مؤشرات خلاف حاد، لولا ربما أن هذه قد تكون تهيئة أن تظهر أمريكا تهددهم، فيضطروا في الأخير أن يقفوا صف واحد.
على كل حال هذا تنبيه فيما يتعلق ونحن نشاهد أفلام أو نتحدث عن إيران أو حزب الله، أو يقرأ الواحد بعض الكتب، أن المسألة بمعزل عن مذهبهم تماماً، وأنه يجب في نفس الوقت ألاَّ نترك أنفسنا وتاريخنا عرضة للآخرين. يجب أن نتحرك ونعمل على أن يكون لنا أنشطة ثقافية تقدم تاريخنا تقدم عظماءنا تقدم أعلامنا من أهل البيت ومن شيعتهم بالشكل الصحيح وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله.
انتهى بحمد الله تعالى
وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله
" أعيش وحبكم فرضي ونفلي .... وأحشر وهو في عنقي قلادة"

عبدالسلام
مشترك في مجالس آل محمد
مشاركات: 74
اشترك في: الاثنين إبريل 06, 2009 7:08 pm

Re: هل نشهد ظهور مذهب جديد في اليمن تحت مسمى الثقافة القراني

مشاركة بواسطة عبدالسلام »

حسين ياسر كتب:
أحمد يحيى كتب:أخي حسين ياسر...
بالنسبة لما قلته في العامل الثاني ؛ فجميع المسلمين بما فيهم الحوثيين لديهم تعاطف كبير تجاه حزب الله إلا إذا كنت أنت لا تتعاطف مع حزب الله خوفا من التلقيح!!! فهذا شأنك أخي الحبيب..أما نحن والحوثيون وبقية المسلمين فنحن نتعاطف مع حزب الله وندعمه ونتأثر بروحه الجهادية ضد أعداء الله ورسوله ولا علاقة لنا بمذهب الحزب !!
أما عن دعوى التعاطف الذي وصفته بالكبير مع (الامامية) من قبل الحوثيين فهو منك مجرد دعوى بحاجة إلى دليل إن لم نقل أنه بهتان ولعل قهقهتك توضح مدى جديتك في فكرة التلقيح التي تفترضها وتدعيها أنت .... فكن موضوعياً هدانا الله وإياك...وافترض لهم على الأقل بعض ما لديك من حصانة فكرية تمنعك من التأثر ولو من باب حسن الظن...


أما الـاثر بالثورة الإيرانية فجميعنا يعتقد أن الإثنى عشرية هي من تأثرت بالزيدية في الثورة....فتأمل.

كما أن كلامك عن الاسماعيلية وما أسميته بفرقة المهدية كلام غير ثابت بل هو محط تشكيك وخلاف كبير فلا يصح لك الاستدلال به ولو على سبيل الاستئناس في موضوع عقدي كهذا..

والأجمل أيها الحبيب أنك كتبت تعقيبك بالشفافية...!

تقبل محبتي دائماً






من قريتنا .. ذهب العديد من الشباب للتعلم وال جهاد مع الحوثيين ..

وعندما رجعو الينا كانو
1- أولاً _ لا يحدثونا ا الا عن مواضيع _ رفع الشعار _ سيدي حسين _ سيدي حسن نصرالله _ حزب الله _ ثورة المام الخميني _ سيدي عبدالملك ..
2- ثانياً _ سألت معظمهم أبسط سؤال @ في اي يوم استشهد الامام زيد ؟ فقسماً بالله ان ما هم عارفين ..
______

حول هاذولا النقطتين ليس امامك اخي الكريم أحمد سوى هذه ال خيارات تجيبني حولهن.
1- ان تكذبني .
2- أن تقول بان اصحاب قريتنا ما سارو شيء عند الحوثيين .
3- ان تقول بان الحوثيين لهم علاقة بـ الروافض . فلا يعلمونهم أساسيات المذهب الزيدي.

فاختر ايها شئت ..







اخي حسين ياسر .. التأثر بلاماميه هاجس سلفي ..
ولا ادري ماذا تعني بالتأثر هل تريد من الزيديه ان يسبوا الاماميه حتى ترضى عنهم
هل تريد من الزيديه ان يخرجوا على قنوات التلفاز ويقولوا عن السيد حسن نصر الله - حسن نصر اللات
وحزب الله - حزب الشيطان
لا لن يكون هذا ..لان الزيديه لاتحركهم ولا تدفع لهم وزاره نايف بن عبدالعزيز ولا اجهزه الاستخبارات الامريكيه والعربيه

ثم ماعلاقه القول بغيبه انسان في هذا الزمان بالتأثر بالاماميه
لو كانوا متأثرين بالاماميه سيقولون بغيبه المهدي بن الحسن العسكري وليس السيد حسين الحوثي
ولا قصدك ان الاماميه يدعموا كل من قال فلان غاب وخرج ولم يعد
هذا على فرض انهم يقولون بالغيبه وليس صحيح

تقول الحوثيين يحدثوك عن
رفع الشعار - جميل جدا وهذا شعارهم ولهم الفخر ولنا جميعا به

سيدي حسين - بطل وقائد وعالم ومؤسس ويحق الافتخار به .. وان كنت زيدي فما المشكله عندك من الافتخار بالسيد حسين بدر الدين

- سيدي حسن نصر الله - حفظه الله ورعاه ..مرغ انف اليهود في التراب .. والكثير من اخواننا اهل السنه في اليمن يحبونه جدا ماعدا العقول السلفيه المتحجره

- حزب الله - حزب عظيم ولكل عربي الشرف بهذ الحزب .ويحق لشباب الامه الافتخار بما صنعه حزب الله

-ثوره الامام الخميني - من اعظم ثورات القرن العشرين ثوره تحرريه ضد الاستبداد والاستكبار العالمي .. على خط ثورات اهل البيت عليهم السلام القديمه وعلى منهجهم في العزه والاباء وجهاد الظالمين

سيدي عبدالملك - الله يحفظه وينصره آمين

ممكن تقول لي ما الخطاء فيما يقولون ... هذا الكلام كل زيدي يؤمن به


سألتهم عن اليوم الذي استشهد فيه الامام زيد عليه السلام ؟؟
لماذا تسأل عن تاريخ اليوم ؟؟ وما المهم في معرفه اليوم اذا كنت راقد في بيتك مغطى ببطانيه .. اخرج مع الرجال الذين خرجوا على طريقه زيد ومنهجه ويعدين اعرف تاريخ اليوم الذي استشهد فيه صلوات الله عليه


اخرجوا من مستنقع الافكار السلفيه وبعدها تحدثو عن التأثر بالاماميه

تقبل محبتي واحترامي

حسين ياسر
---
مشاركات: 513
اشترك في: الخميس فبراير 14, 2008 3:43 pm
مكان: صدر مجالس آل محمد
اتصال:

Re: هل نشهد ظهور مذهب جديد في اليمن تحت مسمى الثقافة القراني

مشاركة بواسطة حسين ياسر »

هل الدولة حقنا .. متاثرة بالنظام الأمريكي أو السعودي ؟ !!

فيا يا ليت ودولتنا سياسة ادارتها مثل سياسة الادارة الامريكية ..

الحكومة تحارب الحوثيين ارضاء لأمريكا فقط . وليس لأنها متاثرة بالديانة النصرانية ..

من أجل الحصول على الكرسي والمال .. زهقت الحكومة أرواح الآف الابرياء في اليمن ..

___________

والحوثيين ليسو متأثرين لا بمذهبكم ولا بالمذهب الذي جنبكم .. وانما نراهم يروجون لبعض الأمور الظاهرة من قبل
بعض الحركات الشيعية حتى يحصلو على الدعم ..

لكن ما احد بيرضى يدعمهم ويساندهم ^^بخيلين قوي^^لكن الصدق> كرماء قوي في التصفيق لهم ..
]صورة




url=http://almajalis.org/forums/viewtopic.php?f=46&t=12913]بيان علماء الزيدية[/url]

حسين ياسر
---
مشاركات: 513
اشترك في: الخميس فبراير 14, 2008 3:43 pm
مكان: صدر مجالس آل محمد
اتصال:

Re: هل نشهد ظهور مذهب جديد في اليمن تحت مسمى الثقافة القراني

مشاركة بواسطة حسين ياسر »

اشكرك سيدي جمال الشامي .. على وضع هذه المعلومات حول الائمة الذين قيل فيهم بالغيبة .. والتي سوف تفيدنا كثيراً

____

الاخ احمد يحيى .. الله يسامحك بس

وينك ما توضع هذه المحاضرة من أول كتابة هذا الموضوع .. وما كان كتبنا الكلام الذي كتبناه

لكن ما نقول الا : يا عيب الشوم على الرجال بس :D
]صورة




url=http://almajalis.org/forums/viewtopic.php?f=46&t=12913]بيان علماء الزيدية[/url]

المتوكل
مشترك في مجالس آل محمد
مشاركات: 2274
اشترك في: الاثنين يناير 05, 2004 10:46 pm
مكان: صنعاء
اتصال:

Re: هل نشهد ظهور مذهب جديد في اليمن تحت مسمى الثقافة القراني

مشاركة بواسطة المتوكل »

حسين ياسر كتب: والحوثيين ليسو متأثرين لا بمذهبكم ولا بالمذهب الذي جنبكم .. وانما نراهم يروجون لبعض الأمور الظاهرة من قبل
بعض الحركات الشيعية حتى يحصلو على الدعم ..

لكن ما احد بيرضى يدعمهم ويساندهم ^^بخيلين قوي^^لكن الصدق> كرماء قوي في التصفيق لهم ..

ممكن تذكر لنا ما هي الأمور الظاهره التي يروجون لها بهدف الحصول على الدعم !!!!؟
صورة
صورة

مره واحدة
مشترك في مجالس آل محمد
مشاركات: 152
اشترك في: الأربعاء يناير 06, 2010 7:58 am

Re: هل نشهد ظهور مذهب جديد في اليمن تحت مسمى الثقافة القراني

مشاركة بواسطة مره واحدة »

بسمه تعالى ،،،

الحمدلله رب العالمين الرحمن الرحيم ملك يوم الدين اياك نعبدوا وإياك نستعين اهدنا الصراط المستقيم صراط الذين (أنعمت عليهم) (غير المغضوب) عليهم ولا (الضالين)

يقول علماء الإدارة أن الإنسان له ثلاثة طرق ، طريق يوصله لهدفه مباشرة ، وطريق لا يوصله ، وطريق ثالث قد يوصله للهدف ولكن بعد مغامرات كثيرة قد تسطقه أحدها في حفرة عميقة فلا يصل.

والصلاة والسلام على خير الآنام سيدنا ومولانا وقدوتنا رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم .

لدينا هنا موضوع شيق ورائع وحياتي ومعاصر ... والشكر موصول لسيدي الفاضل أبو مجد للتوضيح

فهنا من يعتقد أن مسألة الثقافة القرآنية مسألة جديدة على الفكر الزيدي ، فقد جانب الصواب وضل في الرؤية،لأنها لب المذاهب الشيعية ، استنادا لحديث رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم كتاب الله وعترتي ، فهاهو حتى رسول الله يدعونا للرجوع إليه ، ومن التفت إلى نهج البلاغة فسيشاهد حرص أمير المؤمنين عليه السلام في تذكيرنا بعرض أنفسنا على القرآن ، وعرض النفس يعني عرض الواقع المحيط ، لترى أين تقف النفس في هذه الدنيا ، ومن هو عدوها من وليها؟ ومن بعد هذا تبنى الثقافة ، لأن الثقافة تمثلنا نحن أبناء هذه المرحلة وهذه الأيام ، الثقافة هي سلوكنا اليومي ، وتفاعلنا مع المحيط القريب والبعيد ،أما الماضي ففي كتب التاريخ ، والمستقبل يصنعه من صنع لنفسه ثقافة يعرف بها ، وهل أفضل من ثقافة القرآن؟ ، ولأن نفس السيد المغيب هي من تلك الأنفس العزيزة الآبية التي لا ترضى بالظلم ، تلك الأنفس التي كانت مع علي في الجمل ، ومع الحسين في كربلاء ، والتي باعت انفسها من القائمين من آل محمد صلوات الله عليهم، ومع السيد نفسه في مران ، إنها ذرية بعضها من بعض ثقافتها واحدة ، هيهات منا الذلة عنوانها وماكره قوم قط حر السيوف إلا ذلوا نهجها، وليس هذا نثر عاشق ، إنما كلام علمي نحاول أن نوضحه هنا .

ومن هنا سنصل مباشرة إلى ماقله الأخ حسين ياسر ، من أن بعضا من شباب قريته ذهب مع أنصارالله ، وأهيب بك أخي العضو الكريم في هذه المجالس المباركة ، أن تصف هؤلاء المجاهدين -من بباركاتهم يحفظنا الله ويستر عوراتنا- ، فالعرفان الحقيقي هو ثقافتهم التي يكلموك بها لأنها واقع الحياة الحقيقي

فالسيد حسين هذا عمله ، وهذا إنجازه ، وهذه شهادته لله يوم القيامة ، وما عشق المؤمنين من كل المذاهب والأديان له ولحركته المباركة إلا عشقا للحق والحرية
وأما عن نصرالله ، من ينصت العالم إذا تكلم؟ ، فبماذا أحدث وليس للإعلام العربي والعبري والغربي حديثا غيره ، وهو نصير آخر للحق والحرية
وحزب الله كما يقول السيد المغيب قدوة المجاهدين في هذا العصر ، وهنا تتضح الثقافة القرآنية ، هي أن الحق والعدل قيم إنسانية قبل كل شيء ، وأن التائهين في كتب العقائد والضالين بكلام الرجال ، لم يفقهو واقعهم ، وإنما هم مقلدون لأسلافهم وكل على طريقته
أما عن الثورة الإسلامية ، وشخص الإمام الخميني قدس سره الشريف، فلا أستطيع أن اقول لك إلا إن كنت تخاف من توجهها فهذا شأنك ، وإنما هي راعية الإسلام المقاوم إن صح التعبير

فهؤلاء الشباب المؤمن قد صرح بعقيدته وهي رمز ثقافته فالتكبير والتوحيد ثم الموت للطغاة أئمة الكفر أمريكا وإسرائيل ، واللعنة على اليهود ( وهنا يجدر بك قرآة التاريخ لتعلم أن الثقافة اليهودية عمرها طويل وهي تتطور وتتعلم من أخطائها حتى أصبحت اليوم صهيونية وماسونية وأسماء أخرى كثير ، ولعلمك أن الصهوينة والماسونية تقبلك بدينك الإسلامي لكن وفقا لأخلاقها ولكنها لا تمنعك من الصلاة والحج والصيام فكل هذا لا يمثل لها قيمة!) ثم النصر للإسلام بالنفس والمال والأهل ، فهذه عقيتدهم وإيمانهم ، فهم عمليون لا فقهاء*مجالس وعلماء دواوين وكتب، والشعب يموت من الجوع ، والطغاة تتأمر على البلاد ... فما ذا بقي من الإسلام إذن ؟ ورحم الله ذاك الصحابي الجليل أبي ذر رضوان الله عليه الذي لم يستطيع أن يتحمل كل تلك المظالم في عصره .

أما عن سؤالكم أخي حسين ، عن أنهم لا يعرفون يوم إستشهاد الإمام الشيهد المصلوب المحروق زيد بن علي عليهما السلام، فليست هنا قضيتهم ، وإنما قضيتهم إحياء مثال زيد ، إحياء الحق ومجاهدة الباطل ،إنما هم لب الزيدية الذي يقوم على الحياة الحاضرة ونسبة العدل فيها ومقارعة الظالمين ، فالإمام القاسم الرسي (ع) يحرم أصلا الرضى والتجارة والحياة في عصر يسوده الظلم ، فكيف بك تنظر إليهم بنظرة أخرى ، وأنت زيدي تعلم أنه كما روي عن الإمام القاسم عن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم من مات وليس له إمام مات ميتة جاهلية. فكيف بمن ليس له إمام ولا راية ولا جماعة ولا فرقة إلا غثاء كغثاء السيل في عالم يدعو للتكتل والتحزب والإجتماع ، ودول عربية بيد قادة غارقون في الجهل ، قائمون بالظلم، عبيد لشهواتهم مثلهم في التاريخ كثير...

لكننا مازلنا نخلط بالطائفية التي تغزونا ، ويمولها كل الجبابرة والطغاة وتساعدها النفس الأمارة بالسوء.. فالعلاقة بين المجاهدين في هذا الزمن هي علاقة الرجال بالرجال ، واتفاق القيم الإنسانية بين أبناء الأمة ، فكيف بك وهذه الأمة موصوفة بأنها خير الأمم إذا آمرت بالمعروف ونهت عن المنكر ، ومن نحن في الحديث عنهم هم أنصار الله الذين قدموا للدنيا درسا خالدا خلود الآبد في مقاومة الظالمين ، لأنهم اتصلوا بالله وصلوا له جماعة فقبل الله منهم صلاتهم ، وألا يكفيك أن تنظر إلى عدوهم لتعلم حقيقة حربه عليهم ، فالله الله في المجاهدين وحرمتهم .


أما بخصوص موضوع المشاركة وهي ، هل سنشهد مذهبا جديدا تحت مسمى الثقافة القرآنية ، فأقول لك أخي العضو الكريم أن الزيدية لا تقم إلا بكتاب الله ، فكيف يكون جديدا من عاد لأصله ، إلا أن تكون عبرت بجديد من حيث أننا لم نعد نرى القرآن في حياتنا حقيقة ، فهذا صدق وحقيقة والحمدلله الزمن القادم هو زمن النور والعلم ، لأننا في هذا الزمن المتعارف على أنه زمن العلوم والحجة والبرهان ، ونحن أمة نملك القرآن منبع كل العلوم ، وحاول أن تجهد نفسك قليلا في البحث لتطمئن نفسك ويؤمن قلبك ، لترى كيف أن كثيرا من العلماء (أصحاب ديانات وبلا دين) يطبقون ويحاولون أن يخبتروا القرآن الكريم ليثتبوا عجزه، لكن أنى لهم هذا ، وهو رسالة محمد وعدل العترة المطهرة صلوات الله عليها ، وكثير يعترف بعجزه أمام هذا الكتاب المبين على صاحبه أفضل الصلاة وأتم التسليم وعلى وآله أجمعين

أما بخصوص الطائفية والمقارنة والغيبة والبحث الفكري الإنساني الترفي ، فسلام الله على سيدي ومولاي السيد المغيب الذي جعلنا نضعه مكان الأئمة وهو لا ينقصهم في شيء من حيث العمل أما الفضائل المعنوية فالله يعلمها وحده وخاصة الشيعة، فهذا الإمام جمال الشامي أتحفنا بكثير ممن قيل أنهم غابوا ، وهذا يجعلنا نقول أن فكرة الغيبة أصلها إنساني ، حتى ولو كانت من الوجدان ، فنحن عندما نتغنى في زيد ، ونذكر شعره ، إنما نذكر تلك البطولات ونستدعي ذلك الإلهام ، الذي تصور لنا واقعا بيد السيد المغيب وأنصار الله ، فمن حق النفس الرقيقة العاشقة أن تقول ما تقول ، والله هو المحاسب وهو ولي أمرها واليمن بلد الحريات القادم وموطن العرب ورحم الله الشعر الذي قال :

تذكر محرم حج الحسين *** فالأرض تكرم بالساكنينْ
وطوف بالضريح فإن الحسين *** لبى المطالب للسائلين
وابدع بما شئت إن الإله *** يحب الخيال لدى العاشقين
فالعلم نور وذات الإله *** تحجب حتى عن العارفين


فكفانا خوفا من الشرك الوهمي الذي يبثه أشباه الإنسان ا ل و ه ا ب ي ة ، وعجل الله فرج السيد المغيب وأنصارالله عندما علمنا أن نهتم بالتعليم في كل المجالات الهندسة والطب والكهرباء ، والصيدلة وبجميع العلوم لأن المجمتع يكمل بعضه بعضا ، ولا يريد أن يكون أن الناس كلهم شكلا واحدا وطبعا واحدا وخلقة واحدة ، ولوكان هذا الأمر هو هكذا لخلقنا الله هكذا ، ولكنه قال لو شاء ربك لجعلهم .... لنتعارف

ورحم الله الإمام الخميني عندما علمنا في بحث ولاية الفقيه أن ولاية الولي الفقيه هي نفسها ولاية رسول الله وأمير المؤمنين صلوات الله عليهما ، وأن الفضائل المعنوية لكل فضله ، فكيف بنا ونحن نسمع من بعض المنتمين للزيدية تلك الفرقة القائمة بالحق المجاهدة عمر التاريخ ، مثل هذا الكلام، نشكك في جماعة مؤمنة صلبة ثابتة ، حتى وإن كان لها رؤيتها الخاصة ، فهذا أبسط حقوقها السياسية وأقل واجب علينا تجاهها فاليمن يجمعنا والإسلام ديننا ، فمن تحمل العبء ليس كمن سمعه ورحم الله ذاك المثل الشعبي ( ما أسهل الحرب على المتفرجين) ، وما استشهادي هنا بالإمام الخميني إلا لأنه كما قالت الزيدية قام وخرج وظهر وسار سيرة الأئمة صلوات الله عليهم إضافة إلى أن ولاية الإمام في الزيدية هي نفسها ولاية الرسول الأعظم وأمير المؤنين صلوات الله عليهما، أما في الزيدية اعذروني ... لماذا لا نكون مثل اولائك الذين خذلوا زيدا ومحمدا وإبراهيم ويحيى وإدريس ، وماهو الفرق بين السيد المغيب هنا أو السيد الإمام المذبوح في المدينة أو الأخر في فخ أو الكثير في اليمن !!، ام لأن ذاك من الماضي فالبكاء عليه أسهل من العمل في الحاضر مع نظيره ، أما أن يضع لي أحدهم بأنه أقل علما من العلماء الكبار الذين يعرفهم فلهذا موضوع آخر ، والعذر على الإطالة

واللهم صل على محمد وآل محمد ،،،



* الفقهاء
قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم الفقهاء أمناء الرسل مالم يدخلوا على الدنيا
قيل : يارسول الله ومادخولهم في الدنيا
قال رسول الله : اتباعهم السلطان ، فإذا فعلوا فاحذروهم على دينكم










 
قال أمير المؤمنين علي بن أبي طالب عليه السلام

كَمْ مِنْ مُسْتَدْرَجٍ بِالْإِحْسَانِ إِلَيْهِ، وَمَغْرُورٍ بِالسَّتْرِ عَلَيْهِ، وَمَفْتُونٍ بِحُسْنِ الْقَوْلِ فِيهِ وِمَا ابْتَلَى اللهُ سُبْحَانَهُ أَحَداً بِمِثْلِ الْإِِمْلاَءِ لَهُ.

حسين ياسر
---
مشاركات: 513
اشترك في: الخميس فبراير 14, 2008 3:43 pm
مكان: صدر مجالس آل محمد
اتصال:

Re: هل نشهد ظهور مذهب جديد في اليمن تحت مسمى الثقافة القراني

مشاركة بواسطة حسين ياسر »

المتوكل كتب:
حسين ياسر كتب: والحوثيين ليسو متأثرين لا بمذهبكم ولا بالمذهب الذي جنبكم .. وانما نراهم يروجون لبعض الأمور الظاهرة من قبل
بعض الحركات الشيعية حتى يحصلو على الدعم ..

لكن ما احد بيرضى يدعمهم ويساندهم ^^بخيلين قوي^^لكن الصدق> كرماء قوي في التصفيق لهم ..

ممكن تذكر لنا ما هي الأمور الظاهره التي يروجون لها بهدف الحصول على الدعم !!!!؟
××××××××××××××××××××××××

×××××××××××××××××××××××××× ..

××××××××××××××××××××××××××××××××× .. ×××××××××××××××××××××××××××××
××××××××××××××××××××××××××××× ..

××××××××××××××××××××××××××××××××××××××××××××.. ×××××××××××××××××
×××××××××××××××××××××××××××××××××××××××××××××××××××××××××
××××××××××××××××××××××××××××××××××××××××××××
×××××××××××××××××

×××××××××××.. ××××××××××××××××××××××××.. ×××××××××××××××

××××××××××××××××××× ..


تم حذف المشاركة لخروجها عن الموضوع
وكونها عبارة عن رمي تهم دون بينه .. وبهدف الفتنه
]صورة




url=http://almajalis.org/forums/viewtopic.php?f=46&t=12913]بيان علماء الزيدية[/url]

أضف رد جديد

العودة إلى ”مجلس الحوار مع الفرق والمذاهب الإسلامية الأخرى“