طفلك يتلفظ بكلمات جارحة؟ نابية؟ محرجة؟

يختص بقضايا الأسرة والمرأة والطفل
أضف رد جديد
أم المرتضى
مشترك في مجالس آل محمد
مشاركات: 108
اشترك في: الثلاثاء مارس 02, 2004 7:46 pm

طفلك يتلفظ بكلمات جارحة؟ نابية؟ محرجة؟

مشاركة بواسطة أم المرتضى »

د. مصطفى أبو سعد ( استشاري نفسي وتربوي، له مؤلفات عديدة في التربية) يتناول الموضوع بطريقة شاملة هادفة....

فيقول:
كيف تعالج فلتات لسان طفلك؟!


عندما يبدأ ابنك بتلفظ كلمات نابية محرجة، تنم عن وقاحة وسخرية وبذاءة .. ينشأ لدى الوالدين شعور بالأسف والألم اتجاه سلوك الابن غير الواعي بما يخرج من فمه من ألفاظ مزعجة . والحقيقة التي لا ينبغي تجاهلها أن الألفاظ اللغوية لدى الطفل يكتسبها فقط من خلال محاولته تقليد الغير.

لذلك كان لزاما على الوالدين مراقبة عملية احتكاك الطفل ابتداء بعلاقاته الإنسانية واللغة المتداولة بين من يختلطون بالأسرة عمومًا وبالطفل خصوصا ومراقبة البرامج الإعلامية التي يستمع إليها ويتابعها، والأهم من ذلك اللغة المستعملة من طرق الوالدين اتجاه أبنائهما وفيما بينهما..

الوقاية من المشكلة

1ـ عامل الطفل كما تحب أن تعامل وخاطبه باللغة التي تحب أن تخاطب بها.

2ـ استعمل اللغة التي ترغب أن يستعملها أبناؤك.

من هنا البداية وهكذا يتعلم الطفل.

قل 'شكرًا' ومن فضلك و لو سمحت و أتسمح وأعتذر.. يتعلمها ابنك منك .. مهم أن تقولها والأهم كيف تقولها؟ قلها وأنت مبتسم بكل هدوء وبصوت منسجم مع دلالات الكلمة...

3ـ تأكد أن اللفظ ـ فعلاً ـ غير لائق!

حتى لا تنجم عن ردة فعلك سلوكيات شاذة وألفاظ أشد وقاحة تأكد فعلاً أن اللفظ غير لائق وليس مجرد طريقة التلفظ هي المرفوضة.. فمثلاً لو نطق بكلام وهو يصيح، أو يبكي، أو يعبر عن رفضه ومعارضته كقوله: 'لا أريد' لماذا تمنعونني' 'لماذا أنا بالضبط' وهذه كلها كلمات تعبر عن 'رأي' وليس تلفظًا غير لائق!!

فعملية التقويم تحتاج إلى تحديد هدف التغيير وتوضيحه للطفل! هل هو اللفظ أو الأسلوب؟

4ـ راقب اللغة المتداولة في محيطه الواسع.


وللحديث بقية حول معالجة المشكلة........
إلهي...أنت كما أحب، فاجعلني كما تحب!!!!

~ بنت محمد ~

سعي الآخرة
مشترك في مجالس آل محمد
مشاركات: 188
اشترك في: الثلاثاء إبريل 29, 2008 8:51 pm

Re: طفلك يتلفظ بكلمات جارحة؟ نابية؟ محرجة؟

مشاركة بواسطة سعي الآخرة »

بسم الله الرحمن الرحيم

يقول الكاتب: كيف تعالج فلتات لسان طفلك؟
و نحن نقول أن ذلك ليس فلتان لسان بأتمّ معنى الكلمة. إذ هو في الحقيقة نتاج لتراكم حصل عند الطفل في محيطه الضيق، أي الأبوين بالأساس، و ما نتج عنه من تصور لدى الطفل لطبيعة هذه العلاقة في إيجابياتها و سلبياتها في المقام الأول. هذا التقييم يقوم على أساسه ترتيب الطفل لطبيعة علاقاته و مداها في الخارج. ثم لا بد من بحث منشأ السلوك و الدافع الذي جعل الطفل يقبل بإظهار هذا السلوك، هذا إذا اعتبرنا أن هذا السلوك من منظور السلم القيمي للأسرة مرفوض.

على ما تقدم، يمكن أن يكون الحال القائم أعقد و أعمق و أخطر مما يبدو. إذ حمل الطفل لمحظور للبيت يشكل احتجاجا على واقع لا يعجبه من جهة، و تحد لما يعتبره تسلط من أخرى و أخيرا عقابا على طريقته و بإمكانياته لمن يراهم ظلموه بجبره على ما يكره.

أنا أخالف النظرة للطفل كونه قاصر و غير واع ... هذ من جهتي استخفاف بالعقل البشري و قدرات الإنسان. و بتقديري يجب فحص وضع الوالدين وكيف تعاملا مع الطفل على امتداد ثلاث سنوات متتالية من الولادة.

كما أن تقليد الصغير للكبير هو في إطار محاولة الطفل بناء شخصيته و ليس مجرد تقليد نستطيب النظر إليه مبتهجين أو ضاحكين أو ساخرين.

ما عرضه الكاتب من باب الوقاية سليم و أضيف عليه مراقبة السلوك حتى الذي لا يكون موجه للطفل، أي كيف يعامل الكبير غيره عموما.

و السلام عليكم و رحمة الله
اللهم اجعلني من خيرة شيعة آل بيت محمد و صلي اللهم على محمد و آل محمد

إبنة الزهراء
مشترك في مجالس آل محمد
مشاركات: 6
اشترك في: الخميس يناير 08, 2009 3:39 am

Re: طفلك يتلفظ بكلمات جارحة؟ نابية؟ محرجة؟

مشاركة بواسطة إبنة الزهراء »

شكراً جزيلاً موضوع هام فعلاً..
صورة

أم المرتضى
مشترك في مجالس آل محمد
مشاركات: 108
اشترك في: الثلاثاء مارس 02, 2004 7:46 pm

Re: طفلك يتلفظ بكلمات جارحة؟ نابية؟ محرجة؟

مشاركة بواسطة أم المرتضى »

سيدي أخي سعي الآخرة:

لا أعتقد أنك تختلف مع الدكتور مصطفى في وجهة النظر، بل ما أجده هو اختلاف في التعبير فقط عن هذه الفكرة.

وأويدك سيدي في ما أضفته حول الموضوع من عدم اعتبار الطفل قاصر لا يفهم، وأهمية السنوات الثلاثة الأولى من عمره.

ونكمل الآن مع علاج المشكلة...



[b]كيف تعالج المشكلة؟![/b]

1ـ لا تهتم بشكل مثير بهذه الألفاظ:
حاول قدر المستطاع عدم تضخيم الأمر ولا تعطه اهتمامًا أكثر من اللازم، تظاهر بعدم المبالاة حتى لا تعطي للكلمة سلطة وأهمية وسلاحًا يشهره الطفل متى أراد سواء بنية اللعب والمرح أو بنية الرد على سلوك أبوي لا يعجبه. وبهذا تنسحب من الساحة.. ,اللعب بالألفاظ بمفرده ليس ممتعًا إذا لم يجد من يشاركه.

2ـ مدح الكلام الجميل:
علم ابنك ما هو نوع الكلام الذي تحبه وتقدره ويعجبك سماعه على لسانه .. أبد إعجابك به كلما سمعته منه.. عبر عن ذلك الإعجاب بمثل 'يعجبني كلامك هذا الهادئ' 'هذا جميل منك' 'كلام من ذهب'.

3ـ علمه فن الكلام:
علمه مهارات الحديث وفن الكلام من خلال الأمثلة والتدريب وعلمه الأسلوب اللائق في الرد .. 'لا يهمني' تعبير مقبول لو قيل بهدوء واحترام للسامع .. وتصبح غير لائقة لو قيلت بسخرية واستهزاء بالمستمع..

حول اللفظ بتعديل بسيط:
لو تدخلت بعنف لجعلت ابنك يتمسك باللفظ ويكتشف سلاحًا ضدك أو نقطة ضعف لديك .. ولكن حاول بكل هدوء اللعب على الألفاظ بإضافة حرف أو حذفه، أو تغيير حرف، أو تصحيح اللفظ لدى الطفل موهمًا إياه بأنه أخطأ فلو كانت مثلاً كلمة 'قلعب' غير لائقة فقل له: لا وإنما تنطق 'ملعب' وهكذا.

وللحديث بقية.......
إلهي...أنت كما أحب، فاجعلني كما تحب!!!!

~ بنت محمد ~

أم المرتضى
مشترك في مجالس آل محمد
مشاركات: 108
اشترك في: الثلاثاء مارس 02, 2004 7:46 pm

Re: طفلك يتلفظ بكلمات جارحة؟ نابية؟ محرجة؟

مشاركة بواسطة أم المرتضى »

ـ إن من أكثر ما يعانيه الآباء والأمهات تلفظ أبنائهم بألفاظ بذيئة وكلمات نابية ويحاولون علاجها بشتى الطرق، ومن أهم طرق العلاج هي توجيه شحنات الغضب لدى الأطفال حتى يصدر عنها ردود فعل صحيحة ويعاد الطفل ويتدرب على توجيه سلوكه بصورة سليمة، ويتخلص من ذلك السلوك المرفوض. وللوصول إلى هذا لابد من اتباع التالي:

1] التغلب على أسباب الغضب:
ـ فالطفل يغضب وينفعل لأسباب قد نراها تافهة كفقدان اللعبة أو الرغبة في اللعب الآن أو عدم النوم وعلينا نحن الكبار عدم التهوين من شأن أسباب انفعاله هذه فاللعبة بالنسبة له مصدر متعة ولا يعرف متعة غيرها فعلى الأب أو الأم أن يهدئ من روع الطفل ويذكر له أنه على استعداد لسماعه وحل مشكلاته وإزالة أسباب انفعاله وهذا ممكن إذا تحلى بالهدوء والذوق في التعبير عن مسببات غضبه.

2] إحلال السلوك القويم محل السلوك المرفوض:
البحث عن مصدر الألفاظ البذيئة في بيئة الطفل سواء من [الأسرة ـ الجيران ـ الأقران ـ الحضانة].

ـ يعرف الطفل عن مصدر الألفاظ البذيئة.

ـ إظهار الرفض لهذا السلوك وذمه علنًا.

ـ التحلي بالصبر والهدوء في علاج المشكلة.

ـ مكافأة الطفل بالمدح والتشجيع عند تعبيره عن غضبه بطريقة سليمة.

ـ إذا لم يستجب الطفل بعد 4 ـ 5 مرات من التنبيه يعاقب بالحرمان من شيء يحبه.

ـ يعود على 'الأسف' كلما تلفظ بكلمة بذيئة ويكون هنا الأمر بنوع من الحزم والاستمرارية والثبات.

ـ أن يكون الوالدان قدوة صالحة لطفلهما وأن يبتعدا عن الألفاظ البذيئة.

ـ تطوير مهارة التفكير لدى الطفل وفتح أبواب للحوار معه من قبل الوالدين، فهذا يولد لديه قناعات ويعطيه قدرة على التفكير في الأمور قبل الإقدام عليها
إلهي...أنت كما أحب، فاجعلني كما تحب!!!!

~ بنت محمد ~

سعي الآخرة
مشترك في مجالس آل محمد
مشاركات: 188
اشترك في: الثلاثاء إبريل 29, 2008 8:51 pm

Re: طفلك يتلفظ بكلمات جارحة؟ نابية؟ محرجة؟

مشاركة بواسطة سعي الآخرة »

بسم الله الرحمن الرحيم

جهد مبارك، سيدتي

كان الله بعونكم و نحن متابعون إن شاء الله

السلام عليكم و رحمة الله
اللهم اجعلني من خيرة شيعة آل بيت محمد و صلي اللهم على محمد و آل محمد

أضف رد جديد

العودة إلى ”مجلس الأسرة والمرأة“