إرسال موضوع جديد الرد على الموضوع  [ 2 مشاركة ] 
الكاتب رسالة
 عنوان المشاركة: شاعر أهل البيت ... علي بن محمد الحمّاني
مشاركةمرسل: الاثنين أغسطس 08, 2005 11:43 am 
معلومات العضو
مشرف مجلس الدراسات والأبحاث
إحصائيات العضو

اشترك في: الأربعاء مارس 24, 2004 5:48 pm
مشاركات: 565
غير متصل
بسم الله الرحمن الرحيم

لآل البيت (ع) أعلامٌ شاءت المقادير الحياتيّة ( وإن شئتَ قُل شاءت السّياسَات المَذهبيّة ) أن لا نَعلَم عنهُم شيئاً ، فكَم من عالمٍ منهم لا ندري عَن مَبلغِ علمِه شيئاً ، وكَم مِن مؤلّفٍ لهُم لا ندَري عنهُ شيئاً ، والحقّ يُقال أتفاجأ بأبناء العترة الرضيّة المرضيّة لا يَعلمونَ عن تاريخِ آباءهِم ، عن تيّاراتهم عَن مذاهبهِم ، عن تراثهم الفكري ( إن كانَ لهُم تراثٌ كتابيٌ خالد ) ، لا يعلمونَ عَن ذها كلّه شيئاً ( والعُذر يَعذُرُ مَن كانَ يَجهلُهَا ، ولكن لا يَعذُر مَن علِمَها وأيقَنَها ، ثمَّ تجاهلَها ، بل إنّه سيحتقرُهُ بطرقه الخاصّة ) ، نعم ! لا يهّمني هُنا الإطالَة حول هذا الموضوع المؤلم نِقاشُه ، ولكن يهمّني أن أُبرِزَ شخصيّة من أعظَم شخصيات أبناء الحسين (ع) في زمانه :

نَسبهُ الشريف :

هُوَ زاهدُ الآل وعَلَمُهُم : علي بن محمد بن جعفر بن محمد بن زيد بن علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب (ع) .

لقبه :

كان (ع) يُلقّب الأفوه ، و الكوفي، والحمّاني ، وبالأخير اشتُهِر .

مكانتهُ الاجتماعيّة في ذلك الزّمان :

* قال عنه المسعودي ، والضميرُ يعود على علويي الكوفة : (( نقيبهُم .. وشاعرُهُم ، ومدرسّهم ، ولِسانُهُم ، ولَم يَكُن أحدٌِ بالكوفَة من آل علي بن أبي طالب يتقدَّمهُ في ذلك الوقت )) .

موهبة الحمّاني الشعرية ، وذِكرُ ديوانه :

* قال علي بن محمد الحمّاني (ع) مُتحدّثاً عن نفسِه : (( أنا شاعرٌ ، وأبي شاعرٌ ، وجدي شاعرٌ ، وأبو جدّي شاعر ، إلى أبي طالب )) ، والحقّ أن ليسَ في قولهِ مُبالَغة أو ادّعاء فلآبائه أشعارٌ مأثورَة معروفة عند أهل الشأن .

* قال عنهُ الإمام علي الهادي بن محمد الجواد (ع) : (( إنّهُ أشعرُ العرب )) .

* قال ابن عنّبة في عمدة الطالب : (( لهُ ديوانٌ مَشهور ، وشِعرٌ مذكور )) .

- قُلتُ : وديوانهُ اليومَ مَطبوعٌ اجتهدَ في إخراجه محقّقه ( الدّكتور محمّد حسين الأعرجي ) اجتهاداً ملحوظاً ، فله منّا الدّعاء بوافر البركات في الدّنيا والآخرَة ، وأصدرتهُ ( دار صادر للطباعة والنشر ، ببيروت ) .

علي بن محمدّ الحمّاني (ع) زيديّ المَذهَب
:

قال الدكتور محمد حسين الأعرجي " محقّق الدّيوان " : (( وشِعرُ الحمّاني الذي وَصلَ إلينَا مُوزّعٌ على أغراضٍ عديدةٍ منها : الشكوى ، والفَخر ، ... ، والسياسَة ، والعقيدَة ، ولكن الاتجاهين الأخيرين أغلبُ على شِعرِه ، حتّى إنّكَ لَتَجِدُ العقيدة الشيعيّة الزيدية غالبةٌ حتى على بعض إخوانيّاته )) اهـ .

قُلتُ : ولَقَد تتّبعُت تاريخَ الحمّاني (ع) ومواقفَه ، فمَا وَجدتُهُ إلاّ ذا عَقيدَةٍ زيديّة ، قوّاها عندي أمور ، منها:

الأمر الأوّل :

قُربهُ الميداني والرّوحِي بثورَة إمام الزيدية يحيى بن عمر بن الحسين بن زيد بن علي بن الحسين السبط (ع) في الكوفَة ، والتي نجَا منها مُثبّت دعائم الزيدية في بلاد طبرستان الدّاعي الحسن بن زيد بن محمد بن إسماعيل بن الحسن بن زيد بن الحسن السبط (ع) ، ( لمزيد اطلاع موثّق بالمصادر ) نعم ! ويدلّ على علاقته المعاصرِة لآلام أهل البيت (ع) بالكوفة وثورة يحيى بن عمر (ع) ، مراثي الحمّاني الحاكيَة عَن أليمِ المرارة التذي تذوّقها صاحبها ( وسنقفُ على بعضٍ منها قريباً ) .

الأمرُ الثّاني :

أشعارهُ المتضمنُ عليها ديوانه ، فهُوَ شيعيٌّ زيديٌّ بشهادَة مُحققه الدكتور الأعرجي ، شيعيٌّ زيديٌ بشهادةِ أقوالهِ التي تُظهرُ تقديمهُ وتفضيلَه لأمير المؤمنين ( علي بن أبي طالب (ع) ) على أبي بكر وعُمر وعثمان غفر الله لهم أجمعين .

تفضيل الحمّاني (ع) لعلي بن أبي طالب (ع) على المشائخ :

1- قال (ع) ، وكأنّهُ يتحدّث عن نفسهِ ويفاخر ، أنّه ابنُ مَن ردّ الله لهُ الشّمس حينَ المغيب ( وهذا ثابتٌ عند الزيدية ) ، وأنّهُ ابنُ من لهُ شأنٌ عظيم يوم القيامَة ( وهُو ثابتٌ عند الزيدية ) ، ثمّ يُبيّن أن الإمام علي (ع) هُو مولى المؤمنين وأحقّهم بمقام رسول الله (ص) بنصّ خبر الغدير : (( مَن كُنتُ مولاه فعليٌّ مولاه )) ، ( وهذا أيضاً ثابتٌ عند الزيدية ) ، وإنشاءهُ (ع) :

ابنُ الذي رُدّت عَليـ = ـهِ الشّمسُ في يومِ الحجَاب
وابنُ القَسيم النّار في = يومِ المواقفِ والحِساب
مولاهُم يومَ الغَديـ = ـر ، بُرُغمِ مُرتابٍ وآبي


2- وهُنا يُثبت الوصايَة ، وعدد من الخصائص التي تؤمنُ بها الزيدية في علي (ع) ، فقال (ع) :

بينَ الوصيِّ وبينَ المُصطفَى نَسبٌ = تَختالُ فيه المَعالي والمَحاميدُ
كانَا كَشمسِ نَهارٍ في البروج كَمَا = أدارَها ثَمَّ إحكامٌ وتجويدُ
كسيرِها انتَقلا من طاهرٍ عَلمٍ = إلى مُطهّرَةٍ آباؤهَا صيدُ
تفرَّقا عندَ عبدالله ، واقترنَا = بعدَ النبوَّة ن توفيقٌ وتسديدُ
وذَرَّ ذو العرش ذرَّا طابَ بينَهُما = فانبثَّ نورٌ له في الأرض تخليد
نورٌ تفرّق عند ذي البَعث ، وانشَعَبَت = منهُ شعوبٌ لهَا في الدّين تمهيدُ
هُم فِتيَةٌ كسيوف الهند طالَ بهِم = عَلى المُطاوِلِ آباءٌ مناجيدُ

إلى آخر شعره (ع) .

3- وهُنا ، يُثبت الحمّاني مُؤاخاة الرّسول لعلي بن أبي طالب ، وإمامته بخبر المنزلة : (( علي منّي بمنزلة هارون من موسى ، إلاّ أنه لا نبيّ بعدي )) ، فانشأ (ع) قائلاً :

فآخَى عليّاً دونَكُم ، وأصارَهُ = لكُم عَلماً بينَ الهِدايَة والكُفر
وأنزلَهُ منهُ على رغمَة العِدى = كَهارونَ من موسى على قِدَم الدّهر
فَمن كانَ في أصحاب موسَى وقومِه = كهارون ؟ لا زِلتُم على زلل الكُفر
وأنزلَهُ منهُ النّبي كَنفسِه = روايةُ أبرارٍ تأدّت إلى البِرّ
فَمَن نفسُهُ منكُم كنفسِ مُحمّدٍ = ألا بأبي نفسُ المُطهَّرِ والطُّهرِ



الأمرُ الثالث :

اعتقادُ أنّ الخِلافَة ( الإمامَة ) ، لا تَصلُح إلاّ في بني فاطمة (ع) ، وهُوَ قول الزيدية ، فقال (ع) منشئاً :

يا آلَ أحمدَ أنتم خيرُ مشتَملٍ = بالمَكرُماتِ ، وأنتم خيرُ مُعترَفِ
خِلافَةُ الله فيكم غيرُ خافيَةٍ = يُفضي بِها سَلَفٌ منكُم إلى خَلَفِ
طِبتُم ، فطابَ مواليكُم لطيبتِكُم = وباءَ أعداؤكُم بالخُبثِ في النُّطَف
... إلخ


من روائع شِعر الحمّاني (ع) :

* قال يرثي الإمام يحيى بن عمر الزيدي (ع) :

لَعمري لئن سُرَّت قريشٌ بهُلكِه = لَما كانَ وقافاً غداة التوقّفِ
فإنْ ماتَ تلقاءَ الرِّماحِ ، فإنّهُ = لَمِن مَعشَرٍ يشنونَ موتَ التَّتَرُّفِ
فلا تَشمَتوا فالقومُ مَن يَبقَ منهُمُ = على سَنَنٍ منهُم مقامَ المُخلِّفِ
لهُم مَعَكُم إما جدعتُم أنوفَكم = مقاماتُ ما بينَ الصَّفَا والمُعرَّفِ
تُراثٌ لهُم مِن آدمٍ ومحمّدٍ = إلى الثقلين من وصايا ومُصحف
فَجَازُوا أباهُم عنهُم كيفَ شئتمُ = تُلاقوا لديهِ النَّصفَ من خيرِ مُنصفِ


* وقال (ع) في قصيدة عظيمة :

عَصيتُ الهَوى وهَجرتُ النساء = وكنتُ دواءً فأصبحتُ داءً
وما أنسَ لا أنسَ حتى الممات = نَزيبَ الظِّباء تُجيبُ الظّباءَ
دَعيني وصَبري على النّائبات = فبالصّبرِ نِلتُ الثّرا والثّواءَ
وإن يَكُ دَهري لَوَى رأسَهُ = فقَد لقيَ الدّهرُ منّي التواء
ليالِي ألروّي صُدورَ القنا = وأروي بهنَّ الصّدور الظّماء
ونحنُ إذا كان شُربُ المُدام = شَرِبنا على الصّافنات الدّماء
بَلَغنا السّماء بأحسابنا = ولولا السّماءُ لَجُزنا السّماء
فَحسبُكَ مِن سؤدَدٍ أنَّنا = بُحسنِ البلاء كَشَفنا البلاء
إلى أن قال
هَجاني أناسٌ ولَم أهجُهُم = أبى الله لي أن أقولَ الهجاء


* وقال (ع) يصفُ القَمَر ، وقَد طَرحَ جِرمَه على نهر دجلة :

لَم أنسَ دِجلَة والدّجى مُتصرّمٌ = والبدرُ في اُفُقِ السّماءِ مُغرّبُ
فكأنّها فيه رداءٌ أزرقُ = وكأنّه فيها طرازٌ مُذهَبُ

* وقال (ع) يرثي الإمام يحيى بن عمر الزيدي (ع) :

يا بَقايا السّلف الصّا = لح ، والتَّجرِ الرَّبيحِ
نحنُ للأيامِ مـا بيــ = ــنَ قتيلٍ وذبيحِ
خابَ وَجهُ الأرضِ كَم غيَّـ = ــبَ من وجهٍ صَبيح
آخِ مِن يَومِكَ مـا أوْ = داهُ للقلبِ القريحِ

بهذه الإشارَة العابرَة عن هذه الشخصيّة البارزة ( والتي لَم نوفهَا حقّا من الترجمة ) ، أتوقّف على أمل أن نُعيدَ صياغتها ببعض ما يليقُ بصاحبها ، مُصطحبينَ مَعنا الإنصاف حال الكِتابَة قدرَ المُستطاع ، فما تحلّى قومٌ بالإنصاف إلاّ رجَحت كفّتُهم ، وكبّلوا أقلام مُنتقديهِم ، راجياً منَ الله أن تكون هذه الترجمَة مع سابقاتها من التراجم لأعلام أهل البيت (ع) ، بداية رحلةٍ ورحلات! بحثية عن مَذاهب الآباء والأجداد ( أنا لا أقولُ قلّدوا آباءَ ومشائخ ، ولكن أقولُ قلّدوا ثقلَ الله الأصغر على الأرض ، أهل البيت (ع) ) ، هذا وصلى الله وسلّم على سيدنا محمد وعلى آله الطيبين الطاهرين ، ورضوانه على الصّحابة الراشدين والتّابعينَ لهم بخير وإحسان إلى يوم الدّين .

التوقيع
صورة
الوالد العلامة الحجّة عبدالرحمن بن حسين شايم المؤيدي
صورة


آخر تعديل بواسطة الكاظم في الأحد أغسطس 21, 2005 5:54 pm، عدل 1 مرة

أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
رد مع اقتباس  
 عنوان المشاركة:
مشاركةمرسل: الاثنين أغسطس 08, 2005 5:31 pm 
معلومات العضو
مشترك في مجالس آل محمد
إحصائيات العضو

اشترك في: الثلاثاء ديسمبر 21, 2004 11:17 am
مشاركات: 58
غير متصل
سلمت يمينك ولكم أتحفتنا وأتحفت أعضاء المجلس بأبحاثك ودراساتك وردودك الرائعة .
سلام عليك وزادك الله أيها الكاظم بسطة في العلم ، ولك الأجر من الله الكريم .

التوقيع
لعمرك ما الإنسان إلا بدينه *** فلا تترك التقوى إتكالاً على النسب


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
رد مع اقتباس  
عرض مشاركات سابقة منذ:  مرتبة بواسطة  
إرسال موضوع جديد الرد على الموضوع  [ 2 مشاركة ] 

جميع الأوقات تستخدم GMT + 3 ساعات
اليوم هو الأربعاء مايو 27, 2020 6:56 am


الموجودون الآن

المستخدمون المتصفحون لهذا المنتدى: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين و 1 زائر


لا تستطيع كتابة مواضيع جديدة في هذا المنتدى
لا تستطيع كتابة ردود في هذا المنتدى
لا تستطيع تعديل مشاركاتك في هذا المنتدى
لا تستطيع حذف مشاركاتك في هذا المنتدى
لا تستطيع إرفاق ملف في هذا المنتدى

البحث عن:
الانتقال الى:  
Powered by phpBB © 2000, 2002, 2005, 2007 phpBB Group
ترجم بواسطة phpBBArabia | Design tansformation:bbcolors
  تصميم الستايل علاء الفاتك   http://www.moonsat.net/vb  
jurisdictionbeautifulbakednylongamersparanoidstratfordwinery