إرسال موضوع جديد الرد على الموضوع  [ 2 مشاركة ] 
الكاتب رسالة
 عنوان المشاركة: العلامة المحقق / قاسم بن حسن بن قاسم السراجي
مشاركةمرسل: الثلاثاء أغسطس 24, 2010 4:22 am 
معلومات العضو
مشترك في مجالس آل محمد
إحصائيات العضو

اشترك في: السبت مايو 28, 2005 9:16 pm
مشاركات: 862
غير متصل

لقاء وحوار مع العلامة/ قاسم حسن السراجي


صورة


حاوره
أ. د. إسماعيل إبراهيم الوزير
أ. الحسين بن أحمد السراجي


الأخ الكريم الأستاذ العلامة المحقق/ قاسم بن حسن بن قاسم السراجي . هو أحد علماء الزيدية المحققين من الجيل الثاني وله دور كبير يعرفه الكثير في تحقيق تراث وفكر الزيدية , وفي التعليم والتأليف والوعظ والإرشاد .

وتستغل مجلة ثقافتنا الفرص لإجراء حوار هذا العدد مع هذه الشخصية العظيمة والهامة الكبيرة تعريفاً بمفكري وعلماء الزيدية وتوضيحاً لفكر وفقه وقواعد الزيدية خصوصاً بعد اختلاط الأفكار بعضها ببعض حتى صار ينسب إلى الزيدية ما ليس منها ويجرد الفكر الزيدي من أهم عناصره ومقوماته باعتباره منهجاً متميزاً في معرفة أصول الشريعة واستنباط الأحكام الشرعية وللمحافظة على هذا الفكر العظيم يكون مثل هذا الحوار.

حدثونا عن العلامة قاسم حسن السراجي النشأة والطفولة.

وُلِدتُّ في اليوم السابع من شهر صفر 1397هـ الموافق 1977م. نشأت في ظل أسرة كريمة عريقة وترعرعت في بيت علم ٍ وفي رعاية أبي وعمي, وعكفت على طلب العلم وقراءة القرآن منذ طفولتي.

حدثونا عن والدكم طيب الله ثراه ومؤلفاته وهل دونتم عنه شيئاً؟

والدي هو السيد العلامة المجتهد الولي فريد زمانه ووحيد أوانه السراج الوضي الحسن بن القاسم بن أحمد السراجي.
وُلِد في سنة 1348هـ , وأخذ العلم عن علماء عصره وحقق فصار حتى بلغ القمة وفاق على الأقران , وكان خطيباً مصقعاً, وناصحاً ومرشداً, يمتاز بذهن وقاد, ونشاط مستمر, وكان مصلحاً بين الناس, واشتغل بالتدريس والفتيا, وحصل الفوائد, وكان حكيماً مؤرخاً ذا نباهة وفطنة حادة, وظلَّ على حاله الجميل حتى توفَّاه الله ظهر يوم الجمعة ثاني أيام النحر سنة 1420هـ.

أما مؤلفاته فمنها:
القول السديد الأفضل في الرد على المعترض بحي على خير العمل.
مطلع النيرين في معرفة السادة باليمن من أبناء البطنين ولم يكمله.
شرع في اختصار شرح ذيل أجود المسلسلات وكذا في التأريخ ولم يكملهما وأعاقه المرض عن ذلك.
القول الأنفع في المسائل الأربع بالمشاركة مع شيخنا العلامة حسن بن أحمد أبو علي حفظه الله.
مجمع الفوائد ويقدر بثلاثة مجلدات.
تعاليقه وحواشيه على الكتب.
ديوان شعر.

أما عن التدوين فقد دونت ترجمة له اشتملت على فوائد عديدة ضمن كتابي روائع البحوث في تأريخ مدينة حوث, وقمت بتحقيق كتابه القول السديد وهو تحت الطبع, وأقوم بمشاركة أخي في جمع ديوانه الشعري, وقد دونت الكثير من أقواله وآرائه وفوائده في رسائلي المتواضعة نفع الله بها . وقد دونت عنه سيرة قام بجمعها أخي الأستاذ حسين بن أحمد قاسم السراجي عافاه الله.


ماهي دراساتكم ومن أبرز مشائخكم الذين تتلمذتم عليهم؟

قرأت القرآن على عدة مشائخ ومن أبرزهم الأستاذ المقرئ علي محمد الرضي, والأستاذ المقرئ عبد الرحمن أحمد جاحز الأعضب حفظهم الله ورعاهم, ثم درست مختلف العلوم والفنون في التفسير والأصولين والفقه والحديث واللغة والأدب والتأريخ وغيره.

وقد التحقت بالمدارس التربوية ودرست فيها حتى التحقت بالجامعة وحصلت على شهادة البكالوريوس قسم اللغة العربية بكلية التربية بعمران سنة 2002م.
أما المشائخ المبرزين الذين تتلمذت عليهم فمنهم: والدي العلامة الحجة المجتهد الحسن بن القاسم السراجي رحمه الله, وشيخي العلامة المجتهد الولي الحسن بن أحمد أبو علي حفظه الله, والسيد العلامة الزاهد علي بن محمد أبو علي, والسيد العلامة علي بن يحيى الشرعي, والسيد العلامة / محمد يحيى الشرعي وغيرهم كثير, وقد منَّ الله علينا بإجازات عديدة أعلاها إجازة الإمام المجتهد الحجة / مجد الدين بن محمد بن منصور المؤيدي, وسيدي العلامة الكبير محمد بن محمد المنصور, وسيدي العلامة الزاهد الولي حمود بن عباس المؤيد حفظه الله ونفعنا بعلومهم جميعاً وغيرهم كثير.


والدكم المولى رحمه الله كان من أبرز علماء اليمن فما الذي أخذتم عنه؟
أخذت عنه ما يأخذه الولد الطالب للعلم عن والده العالم المجتهد دراسةً وأسلوباً وأخلاقاً ومنهجاً وبحثاً وتصنيفاً؛ لأنه المشجع لي والباعث على ذلك, جزاه الله عني خيراً ما جازى والداًعن ولده.

أنتم الآن شخصية علمائية شبابية بارزة في منطقتكم فما الذي قدمتموه للناس في الظروف الراهنة؟
قدمنا ما بوسعنا أن نقدمه, ولم نأل جهداً في ذلك من النصيحة والوعظ والإرشاد والدعوة إلى الله والاعتصام بحبله, والتوعية الصادقة الخالية من التطرف والغلو في ظل منهج القرآن الكريم ووسطية الدين الإسلامي القويم.

ما الدور العلمي الذي تقومون به في هذه الفترة؟
الدراسة والتدريس والتأليف والبحث والتحقيق.

تلعبون دوراً أساسياً في إحياء التراث الإسلامي والزيدي على وجه الخصوص فما الذي قدمتموه لهذا التراث من مؤلفات؟
قمت بتأليف بعض الرسائل المتواضعة والكتب النافعة إن شاء الله منها ما هو مطبوع ككتاب شعاع الفرقدين. والتبيين والتفصيل, وكتاب صلح الإمام الحسن بن علي (عليه السلام), وبحث حول صلاة التراويح قامت هذه المجلة مجلة ثقافتنا في عددها الثاني مشكورةً بنشره, ومنها ما هو تحت الطبع ككتاب “روائع البحوث في تأريخ مدينة حوث” يقع في مجلدين ضخمين ,ومختصر علم الحديث, وتحقيق مجموع الإمام يحيى بن حمزة عليه السلام.
أما المصفوف فكتاب الإصابة فيمن ينطبق عليه مفهوم الصحابه, وكتاب صفاء الأهلة وبيان الأدلة, ورسالة النبأ اليقين في إثبات حجية قول أمير المؤمنين عند الزيدية ومن وافقهم من علماء الأمة وكثير من المخطوطات التي لم يتسنَّ لنا تقديمها للتراث.

ما هي آخر المؤلفات التي أثريتم بها المكتبة الإسلامية؟
كتاب صلح الإمام الحسن بن علي عليه السلام.

ما هي البحوث التي تركزون عليها وترون أن الأمة بحاجة ماسة لها؟
أولاً: البحوث التي تقودنا إلى تدبر كتاب الله وتفهمه ودراسته.
ثانياً: البحوث التي تهتم بخدمة السنة النبوية وتنقيتها من الشوائب والدسائس وتقديم التأريخ الصحيح البعيد عن الأكاذيب والأساطير والحكايات الباطلة.
ثالثاً: البحوث التي تدحض الشبهات عن ديننا وتحصن الأجيال منها بالأدلة الصريحة الصحيحة.
رابعاً: البحوث التي تسعى إلى تقريب وجهات النظر ووحدة الكلمة ولم الشمل.

ما الجديد الذي نستطيع أن نقول للناس انتظروه من سماحة العلامة قاسم السراجي؟
هناك الكثير الطيب إذا يسَّر الله وسهَّل ومنها: كتاب نور اليقين بذكر من شهد أو استشهد بصفين مع الإشادة بأدوار ومواقف اليمنيين, وكتاب التعليقات الجلية في كشف الشبهات وبيان ما عليه الزيدية, وكذلك بحث مختصر في الفرق المنسوبة إلى الزيدية, ولعل الله يسهل بإخراجها قريباً.

هل العلامة قاسم السراجي حزبي؟
بالطبع لا.

من هو الشخص الأكثر تأثيراً في حياتكم العلمية أو العملية؟
في جانب الدعوة والبحث العلمي تأثرت بوالدي رضوان الله عليه ورحمه الله, وفي جانب الدراسة والتدريس تأثرت بشيخي العلامة الولي الحسن بن أحمد أبو علي حفظه الله, وقد تأثرت تأثراً كبيراً بسيدي المولى الحجة مجد الدين بن محمد بن منصور المؤيدي في البحث والتأليف والتدقيق والتحقيق وهو إمام العترة وقدوة الزيدية الذي يقتدى به.


يريد القارئ أن يعرف منكم أهم مميزات الفكر الزيدي؟

يمتاز الفكر الزيدي بمميزات أصولية هي: القول بالتوحيد لله وتنزيهه عن التشبيه والتجسيم, والقول بالعدل لله ونفي الظلم عن الله تعالى لأحد من خلقه, وأن العباد مخيرون لا مسيرون, وأنه تعالى يثيب المحسن بإحسانه ويعاقب المسيء بإساءته ,والقول بإمامة الإمام علي عليه السلام وولديه الإمام الحسن بن علي والحسين بن علي والإمام زيد بن علي عليهم السلام, والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر, وكما قال إمام الزيدية ومجتهد العصر مجد الدين بن محمد بن منصور المؤيدي عليه السلام:
وإنما الزيدي من قال بالتـ ** وحيد والعدل لقيَّامه
مقدماً مولى الورى حيدراً ** بسخط من يأبى بإرغامه
موافقاً زيداً إمام الهدى ** مجدد الدين وأحكامه
يرى جهاد الظالم المعتدي ** حقاً ولا يرضى بآثامه

أما الفروع فالزيدية فاتحة باب الاجتهاد, والداعية للانفتاح الفكري بين العباد
تلك فروعٌ ما على ناظرٍ ** فيها جناحٌ كُفَّ عن ذامه
فاعمل به إن كنت من أهله ** واطَّرح اللوم للوامه

ما هي القواعد التي يعتمد عليها الزيدية في استنباط الأحكام الشرعية؟
تعتمد الزيدية في استنباطهم الأحكام الشرعية على كتاب الله (القرآن الكريم) وهو المرجع الأول والمصدر الأساسي عندنا, ثم ما صح عن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم وهي السنة الصحيحة, ثم الإجماع بنوعيه العام المتمثل في إجماع الأمة والخاص المتمثل في إجماع أهل البيت عليهم السلام ثم القياس.

يقال أن الزيدية في المرحلة الراهنة انحسرت ما رأيكم؟ وما أسباب ذلك؟
مما لا شك فيه أن الزيدية خاصة قد مرت بظروف شديدة وأحوال عديدة؛ فقد حاولت الدولتان الأموية والعباسية القضاء على هذا المذهب الشريف وأعلامه مما أدى إلى انحساره, ومع ذلك ظل هذا المذهب الشريف ظاهراً جلياً مستمراً وفكراً أثنى على حملته الخاص والعام, هذا يؤكد أن للدول تأثيراً عظيماً وضرراً ونفعاً جسيماً في طيِّ المذاهب ونشرها وخذلان أربابها فالحمد لله على ظهور علومهم مع سعي خصومهم في طمسها واخفائها, ونماء ذريتهم مع اجتهاد عدوهم في استئصالها وفنائها.

هل يقبل المذهب الزيدي بالآخر (بمعنى هل يتعايش مع المذاهب الأخرى والأديان)؟
المذهب الذي فتح باب الاجتهاد ودعا إلى الانفتاح الفكري ونبذ التعصب والتقليد لا شك أنه يقبل الآخر ويتعايش مع المذاهب الأخرى, كذلك الأديان وفق ضوابط وأحكام شرعية لا يمكن تجاوزها, وتأريخ الزيدية يشهد بذلك وكما قال الدكتور صبحي في كتابه الزيدية: (إنه أي المذهب الزيدي من أهم مذاهب المسلمين وأكثرها تسامحاً واعتدالاً وميلاً إلى الانفتاح على المذاهب الأخرى).


ما موقع الزيدية بين المذاهب الأخرى (بمعنى هل يعتبر مذهباً ضعيفاً من الناحية الفكرية وضالاً)؟

موقع الزيدية من المذاهب الأخرى موقع الرأس من الجسد, والقطب من الرحى, كيف لا وإمامهم هو الإمام الأعظم زيد بن علي عليه السلام الذي أخذ عنه أبو حنيفة رحمه الله, وقد أعلن أئمة المذاهب الأربعة اتباعهم لمذهب الزيدية كما ذكر ابن الجوزي والعامري في الرياض المستطابة وغيرهما فكيف يكون ضعيفاً من الناحية الفكرية ؟ ونحن الزيدية ندعو كافة العلماء العاملين والمثقفين الباحثين المنصفين من شتى المذاهب أن يقوموا بدراسة المذهب الزيدي من خلال كتبه وتراثه ليتحقق لديهم أن هذا المذهب الشريف صانه الله عن التحريف قويٌّ متين.
هل ينحصر الفكر الزيدي في قضية الإمامة فقط؟
لا ينحصر عليها فقط.


ما معنى الانتساب الفكري والمذهبي إلى الإمام زيد بن علي عليه السلام في رأيكم؟
الانتساب الفكري والمذهبي إلى الإمام زيد بن علي عليه السلام نسبة إنتماءٍ واعتزاءٍ ليست نسبة مذهبيةً كما هو معلوم في النسبة إلى الحنفية والشافعية مثلاً؛ لذلك تجد الزيدية لا ينتسبون نسبةً مذهبيةً إلى واحد من أهل البيت بعينه بل يتمسكون بمذهب أهل البيت النبوي الشريف عموماً للأحاديث المتواترة الواردة في ذلك والذي أطلق عليهم محبي الزيديةهو الإمام زيد بن علي عليه السلام ليكون لهم علماً يتميزون به عن غيرهم وذلك واضحٌ معلومٌ في كتبهم ومؤلفاتهم.


هناك خلط بين الزيدية و الجعفرية عند العوام وأنصاف المتعلمين وأحياناً لغرض سياسي يتم الخلط بينهما من بعض المثقفين والمتنفذين في السلطة فأين يلتقيان وأين يفترقان؟
يلتقيان في: مسمى التشيع, والقول بإمامة علي عليه السلام والحسنين عليهما السلام, ومع بعض فرقهم في العدل والتوحيد.
ويفترقان في كثير من الأمور: كحصر الإمامة في اثني عشر, ودعوى العصمة وعلم الغيب للأئمة, والقول بالرجعة والمتعة. وغير ذلك من أصولهم وفروعهم التي لا تتفق مع الزيدية.
وأماالخلط أيَّاً كان مصدره فهو من باب تلبيس الحق بالباطل والله يقول محذراً عن ذلك (يَا أَهْلَ الْكِتَابِ لِمَ تَلْبِسُونَ الْحَقَّ بِالْبَاطِلِ وَتَكْتُمُونَ الْحَقَّ وَأَنْتُمْ تَعْلَمُونَ) صدق الله العظيم.

كيف ترى الزيدية منهجية الإمام علي عليه السلام في القضايا الفكرية الفقهية؟
ترى منهجيته في ذلك كما وضح ذلك رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم في الحديث الصحيح بقوله: (عليٌ مع الحق والحق مع علي يدور معه حيثما دار), وقوله أيضاً: (علي مع القرآن والقرآن مع علي)ولنا رسالة في بيان حجية قوله عليه السلام.

هل يعتبر الفاسق من الهاشميين ضمن إطار آل البيت بالمصطلح المتعارف عليه؟
لا يعتبر حجة على آل البيت يتمسك بها الجهلة والمتعصبين ويغررون بها على العوام ,وفسقه لايخرجه عن هاشميته كما قرر ذلك ابن حجر المكي في فتاويه وغيره, ويجب أن نقول أن أتباع آل البيت يتمثل في اتباع أئمة أهل البيت عليهم السلام والعلماء العاملين المقتفين لآثار آبائهم الطاهرين.

كيف تنظر الزيدية إلى محب آل البيت عليهم السلام من غير الهاشميين؟بمعنى هل يعتبر درجة ثانية أم أن العالم والمجاهد منهم قد يكون أفضل من الهاشمي الملتزم غير العالم أو المجاهد؟
نظرة أهل البيت عليهم السلام إلى شيعتهم المرضيين نظرة إجلال وتقدير واحترام, وقد نسبوهم إليهم نسبة تشريف وتكريم واتباع كما قال جدهم صلوات الله عليه وعلى آله لسمان الفارسي: (سلمان منا أهل البيت), وكما قال صلى الله عليه وآله وسلم: (شيعتنا منا),ويروى أن الإمام إبراهيم بن عبد الله نهر غلاماً لما انتسب وقال أنا الغلام السندي فقال له الإمام: قل أنا من أهل البيت أما سمعت قول أبينا إبراهيم الخليل (فمن تبعني فإنه مني),

يشنع البعض على أن أكثر محبي أهل البيت هم من أصحاب الوظائف البسيطة وأصحاب الطبقة الدنيا في المجتمع ما رأيكم في ذلك؟
هذا التشنيع يعد منقبة ومحمدة للزيدية ألحقتها بركب الأنبياء والمرسلين فلا يعاب عليهم ذلك كما لم يعب من قبلهم أنبياء الله حيث قيل عن بعض أنبيائه (وما نراك اتبعك إلا الذين هم أراذلنا) وقوله تعالى: (قَالُوا أَنُؤْمِنُ لَكَ وَاتَّبَعَكَ الْأَرْذَلُونَ)وكفى بقوله تعالى آمراً نبيه (وَاصْبِرْ نَفْسَكَ مَعَ الَّذِينَ يَدْعُونَ رَبَّهُمْ بِالْغَدَاةِ وَالْعَشِيِّ يُرِيدُونَ وَجْهَهُ وَلَا تَعْدُ عَيْنَاكَ عَنْهُمْ تُرِيدُ زِينَةَ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَلَا تُطِعْ مَنْ أَغْفَلْنَا قَلْبَهُ عَنْ ذِكْرِنَا وَاتَّبَعَ هَوَاهُ وَكَانَ أَمْرُهُ فُرُطًا)وغير ذلك من الآيات.

هل الزيدية الآن جارودية وهل للجارودية الآن وجود أم أ الزيدية الآن هم هادوية والهادوية هي الزيدية؟
لقد جنى السياسيون والمؤرخون على الزيدية في وصمهم بهذه التسمية ودعوى تمزيقهم إلى فرق ومسميات ما أنزل الله بها من سلطان؛ إبعاداً و تضليلاً للناس عن الحق ومن ذلك التضليل تسمية الزيدية بالجارودية و البترية …إلخ ولا وجود لشيء من ذلك لا قديماً ولا حديثاً, وتناقض المؤخرين يشهد ببطلان ذلك , والزيدية قديماً هي الزيدية حديثاً لا اختلاف بينها ولنا رسالة مختصرة في نفي المزاعم والدعاوى في نسبة هذه الفرق إلى الزيدية.

ما هي نظرة الزيدية على الحديث النبوي (السنة النبوية)وهل يأخذون بالسنة ؟ وهل تعتبر السنة مصدرا للشريعة عند الزيدية؟
الزيدية ينظرون إلى الحديث النبوي (السنة النبوية) بأنها المصدر الثاني من مصادر الشريعة, وكيف لا تأخذ بالسنة وهم أربابها وحماتها وكان الوحي الإلهي يتنزل على رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم في منازلهم وبيوتهم.

يتهم البعض الزيدية بأنهم لا يأخذون بالسنة عندما لا يأخذون ببعض الأحاديث الموجودة في كتب الحديث كالبخاري ومسلم والدارقطني والترمذي إلخ فهل هم بالفعل لا يأخذون بالسنة إن تركوا بعض أحاديث هذه الكتب؟
الزيدية هم أهل السنة الصحيحة وحملتها, ولا يجوز حصر السنة في كتب مخصوصة ,والزيدية تأخذ بالأحاديث التي توافق الكتاب العزيز أو ما كان متواتراً أو مجمعاً عليه أو ما أسنده الثقات الأثبات ولم يعارض عقلاً ولا نقلاً, لذا يلزم من الأمة الأخذ برواية الزيدية لعلو سندها وقوة شرطها في قبول الأحاديث ولله القائل.
عن أبيهم أتى الهدى ثم عنهم ** يُتلقى ويودع الأسفارا
فهو في دورهم وفيهم عريق **ولدى غيرهم يُرى مستعارا
ما من الشام جاء أو أرض طوس ** أو سمرقند أو أتى من بخارى


هل يوجد للزيدية كتب للحديث النبوي خاصة بهم؟ وهل تعتبر كتب الحديث المعروفة لدى الآخرين من مصادر ومراجع الزيدية؟
لقد أثرت الزيدية في مجال السنة وتدوين الحديث مؤلفات عديدة كمجموع الإمام الأعظم زيد بن علي عليه السلام, و أمالي الإمام أحمد بن عيسى عليه السلام, والإمام القاسم بن إبراهيم عليه السلام, والهادي إلى الحق عليه السلام, والمؤيد بالله, وأبي طالب والمرشد بالله وغيرهم لا يتسع المجال لذكره, لذلك لم تعول على كتب الحديث الأخرى إلا من باب الاستشهاد والاحتجاج.

ما هي أهم نظرة الزيدية لرجال الحديث , وهل يوجد عند الزيدية قدسية للأشخاص؟
يجب على الجميع أن يتنبه إلى أنه لم يلتزم الصحة في مروياته وسائر كتبه إلا الإمام زيد بن علي عليه السلام والإمام القاسم بن إبراهيم وحفيده الهادي عليه السلام وكتاب النهي للمرتضى عليه السلام, فهؤلاء مروياتهم متلقاة بالقبول عند كافة الزيدية, وأما باقي كتب الحديث عند الزيدية فلا بد من تنقيتها والكشف عن أسانيدها وعللها من دون اعتقاد قدسية لأحد.

لو ترجح لديكم رأي يخالف المذهب هل تقولون به وتظهرونه وبدون تحفظ ؟
نعم لأن هذا لا يخرجني عن كوني زيدياً والاجتهاد مذهب الزيدية مادمت ملتزماً بأصولهم.

العلامة قاسم السراجي خطيب مفوه . في دروسكم ومحاضراتكم وخطبكم ما هي أبرزالقضايا التي تطرحونها مما يهم المجتمع وتحاولون غرسه في طلابكم ومستمعيكم؟
قضية المعرفة لله حق المعرفة وتوحيده وقضية التدبر لكتاب الله والتفهم لسنة رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم وقضية وحدة الأمة العربية والإسلامية, وتحصين الشباب المسلم من وسائل الغزو والتثقيف الخاطئ, وكذلك قضية الاهتمام بالعلم والعلماء والوعظ والإرشاد ودورها في إصلاح المجتمعات وحل مشاكلها.

تواجه البلاد مخاطر ومؤامرات عدة برأيكم أين يكمن الداء ؟ وأين الدواء؟
يكمن الداء في الابتعاد والتخلي عن منهجية القرآن الكريم وتطبيق أحكام الشريعة والدواء الحقيقي هو التمسك بالثقلين كما بين ذلك رسول اله صلى الله عليه وآله وسلم في الحديث المتواتر عنه بقوله (إن تارك فيكم ما إن تمسكتم بهما لن تضلوا بعدي: كتاب الله وعترتي أهل بيتي, إن اللطيف الخبير نبأني أنهما لن يفترقا حتى يردا عليَّ الحوض).

برأيكم ما أبرز المخاطر التي تواجه الأمة الإسلامية؟
مخاطر عديدة ومتنوعة وبأساليب مختلفة ووسائل متعددة فالعدو يتربص بهم ويسعى جاهداً إلى التمزيق لوحدة الأمة وتفكيكها وإذهاب دينها وعقيدتها وبث الشبه في الأوساط وتغيير المبادئ والأخلاقيات وإظهار الفساد والترويج له.

كيف تنظرون لمستقبل الأمة الإسلامية؟
إذا استمرت الأمة الإسلامية في هذا الحال ولم تقم بواجبها الديني ودورها الإسلامي تجاه هذه المخاطر فسيكون مستقبله ضئيلاً والعاقبة سيئة, وما تعيشه الأمة الإسلامية من وضع سيئ وحالة خطيرة واعتقال وانتهاك وقتل وتشريد وفرقة وشتات واحتلال صهيوني وأمريكي يعتبر بداية تحدد نوعية المستقبل الذي ستعاني منه الأمة الإسلامية عامةً, وما نشاهده في بلاد اليمن السعيد من تمزقات وتفرقات وفتن يؤكد ذلك إلا أن تعود الأمة إلى الخلاص بالتمسك بدينها والاستقامة كما أمر الله ورسوله صلى الله عليه وآله وسلم ونسأل الله أن ينقذ بلادنا وأمتنا الإسلامية ويفرج عليها ويعيد عليها عزة دينها وكرامتها ووحدتها.

كيف تنظرون إلى خلافات المسلمين التي حولتهم إلى طوائف ومذاهب وأحزاب متفرقة؟
ننظر إليها بأنها خلافات لم تقم على أساس الاحتكام إلى شريعة الله, والاعتصام بحبله المتين وتطبيق أوامر العزيز الجبار مما أدى إلى تأجيج هذه الخلافات ظهور تيارات مختلفة منحرفة بعيدة عن منهج الإسلام الذي شدَّد على أهمية الوحدة والاعتصام في الكتاب العزيز بقوله تعال (وَاعْتَصِمُوا بِحَبْلِ اللَّهِ جَمِيعًا وَلَا تَفَرَّقُوا).

الأمة الإسلامية تمر بمنعطف خطير يهدد وحدته وكينونتها؟ من وجهة نظركم ما هي أبرز مظاهر الخلاف الديني أو السياسي وكيف يمكن معالجة ذلك؟
تتجلى مظاهر الخلاف الديني أو السياسي في ظهور المذاهب الفكرية وتنوع التيارات الإسلامية والانقسام بين صفوف المجتمعات والطائفية والعنصرية واستحداث التكوينات الجديدة وتأسيس التنظيمات المختلفة وتنوع أساليب الحكم وظهور الأنظمة المستبدة والمتسلطة, وسيطرة جماعة أو طائفة على مقاليد صنع القرار, والافتقار إلى نظام يحترم حرية الإنسان وكرامته, واحترام التكوينات الفكرية المذهبية في المجتمع وحقها في المشاركة, ويمكن معالجة هذه الظاهرة بالرجوع إلى ديننا الحنيف وفهمه, ونبذ التفسيرات المغلوطة, وتحكيم الهويات المتطرفة, والإقدام إلى إصلاح حقيقي لا غربي وضعي, ومحاولة المعالجة للموقف السياسي للعالم الإسلامي بالطرق البعيدة المظنونة غير المتيقنة, وتطبيق النظريات البشرية لاتجدي نفعاً بل تزيده صعوبة ؛ولذا يجب رفع البشرية وتكريمها وتحقيق الحرية لها ونبذ الظلم والعصبية لتحقيق حياة مشرقة تنعم بالأمن والإيمان والسلام والاستقرار.

لو دعيتم إلى مؤتمر الحوار الوطني فما الذي ستطرحونه هنالك؟
يجب التنبيه إلى أن علماء الزيدية ومثقفيهم لا يدعون إلى مثل ذلك وهناك تحيز وإقصاء لهم , وإذا دعينا سنطر ح قضية الإسلام وما يواجهه من تحديات والدعوة إلى الوحدة والوسطية الإسلامية الحقة دون إفراط أو تفريط ولكل حدث حديث.

ختاماً : ما هي الدعوة التي توجهونها لإخوانكم وطلابكم مما تقتضيه متطلبات اليوم؟
العمل بكتاب الله وتدبره ومدارسته والتفهم لسنة نبيه صلى الله عليه وآله والقيام بدورهم مهما كانت الأوضاع التي تتحتم عليهم, وذلك من خلال طلب العلم ونشره وبث روح التعاون والإخاء ونبذ التطرف والغلو المذموم وتوعية المجتمع بالرجوع إلى دينهم وعلمائهم والتيقظ المستمر من المحاولات المفسدة لعقيدتهم وأخلاقياتهم والتحلي بقيم الدين الحنيف, وفق الله الجميع وسدد على طريق الخير خطاهم وصلى الله على سيدنا محمد وآله الطاهرين

صورة


http://www.thakafatuna.info/new/?p=676

التوقيع
سأجعل قلبي قدساً، تغسله عبراتي، تطهره حرارة آهاتي، تحييه مناجاة ألآمي، سامحتك قبل أن تؤذيني، وأحبك بعد تعذيبي..


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
رد مع اقتباس  
 عنوان المشاركة: Re: العلامة المحقق / قاسم بن حسن بن قاسم السراجي
مشاركةمرسل: الأحد سبتمبر 05, 2010 10:34 pm 
معلومات العضو
مشترك في مجالس آل محمد
إحصائيات العضو

اشترك في: الثلاثاء يوليو 07, 2009 11:41 pm
مشاركات: 41
غير متصل
ما شاء الله سيرة عطرة وعلم ظاهر احسن الله اليكم اخي لن نذل على نقل هذه الترجمة واللقاء مع السيد العلامة قاسم ب حسن السراجي حفظه الله


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
رد مع اقتباس  
عرض مشاركات سابقة منذ:  مرتبة بواسطة  
إرسال موضوع جديد الرد على الموضوع  [ 2 مشاركة ] 

جميع الأوقات تستخدم GMT + 3 ساعات
اليوم هو الأربعاء مايو 27, 2020 6:14 am


الموجودون الآن

المستخدمون المتصفحون لهذا المنتدى: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين و 1 زائر


لا تستطيع كتابة مواضيع جديدة في هذا المنتدى
لا تستطيع كتابة ردود في هذا المنتدى
لا تستطيع تعديل مشاركاتك في هذا المنتدى
لا تستطيع حذف مشاركاتك في هذا المنتدى
لا تستطيع إرفاق ملف في هذا المنتدى

البحث عن:
الانتقال الى:  
Powered by phpBB © 2000, 2002, 2005, 2007 phpBB Group
ترجم بواسطة phpBBArabia | Design tansformation:bbcolors
  تصميم الستايل علاء الفاتك   http://www.moonsat.net/vb  
jurisdictionbeautifulbakednylongamersparanoidstratfordwinery