إرسال موضوع جديد الرد على الموضوع  [ 6 مشاركة ] 
الكاتب رسالة
 عنوان المشاركة: هل دوري في الحياة واضح تجاه المجتمع؟
مشاركةمرسل: السبت ديسمبر 27, 2008 1:00 pm 
معلومات العضو
مشترك في مجالس آل محمد
إحصائيات العضو

اشترك في: الثلاثاء مارس 02, 2004 7:46 pm
مشاركات: 108
غير متصل
السلام عليكم.....

هل تعتقدون أن كل فرد منا يدرك مسؤوليته في هذه الحياة وتجاه المجتمع ويتهرب منها؟

أم أنه لا يفهم دوره أصلاُ؟؟؟؟؟ :shock:

التوقيع
إلهي...أنت كما أحب، فاجعلني كما تحب!!!!

~ بنت محمد ~


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة:
مشاركةمرسل: السبت ديسمبر 27, 2008 6:15 pm 
معلومات العضو
مشترك في مجالس آل محمد
إحصائيات العضو

اشترك في: الثلاثاء إبريل 29, 2008 8:51 pm
مشاركات: 188
غير متصل
بسم الله الرحمن الرحيم

أنا أعتبر أن كلّ فرد مدرك لحقيقة ما هو عليه. و معنى ذلك أنه في حياته و حتى منذ الطفولة سوف يشاهد و يسمع ما يشد اهتمامه و لو للحظة. لكن بعدها سيجعل ما تعرض له في مرتبة ما من سلم اهتمام و أهمية وضعه هو، بصرف النظر عن صحة السلوك من عدمه. و هذا السلم ليس بالضرورة ثابت، فهناك من يعدل فيه و آخر يحتفظ به الى مماته.

أما تعمد التهرب فغالب و إن كان بأحجام متفاوتة ، و في ذلك من هو معذور حقا شرعا و من يتوهم العذر.

و السلام عليكم و رحمة الله

التوقيع
اللهم اجعلني من خيرة شيعة آل بيت محمد و صلي اللهم على محمد و آل محمد


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة:
مشاركةمرسل: الأحد ديسمبر 28, 2008 8:08 pm 
معلومات العضو
مشترك في مجالس آل محمد
إحصائيات العضو

اشترك في: الثلاثاء إبريل 29, 2008 8:51 pm
مشاركات: 188
غير متصل
بسم الله الرحمن الرحيم

إن لكلّ إنسان هدف أو مجموعة أهداف في الحياة. و تبعا لها يرتب أولوياته في حياته، كما يحدد امكانية تغيير هذه الأولويات بحسب الظروف.

من الناس من يجعل لأهدافه أو هدفه قيمة عالية الى حد البذل من أجلها. و يتدرج هذا البذل من بذل النفس، أو الحرية أو قسط من اليوم. و ذلك بحسب القيمة للهدف في قلبه من جهة، و قدرته الفعلية على العطاء من أخرى. و تبعا لذلك، يحدد لنفسه الدور المنسجم مع واقعه الشخصي و الذي يرى في نفسه القدرة على تسخير جهد لفائدة الهدف ضمن الدور المحدد.

لكن كلّ ذلك يبقى تقديره الشخصي، إلى أن يواجه عراقيل أخرى من الخارج. فيعمد إلى إعادة النظر في الكلّ مجريا التغييرات اللازمة للتأقلم مع الواقع المستجد. و هذه العملية تتكرر كثيرا و تصل أحيانا بصاحبها بفقدان الوجهة نحو الهدف الأصلي.

و السلام عليكم و رحمة الله

التوقيع
اللهم اجعلني من خيرة شيعة آل بيت محمد و صلي اللهم على محمد و آل محمد


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة:
مشاركةمرسل: الثلاثاء ديسمبر 30, 2008 8:58 pm 
معلومات العضو
مشترك في مجالس آل محمد
إحصائيات العضو

اشترك في: الثلاثاء إبريل 29, 2008 8:51 pm
مشاركات: 188
غير متصل
بسم الله الرحمن الرحيم

قبل الدخول في الدور الذي يجب أن يضطلع به المسلم، لا بدّ من الفصل بين الهدف و الأمنية. إنّ الهدف لصيق لبرامج عمل يحوله إلى واقع، في الوقت الذي تكون الأمنية فيه غير ملازمة لعمل، و بذلك يمكن للأمنية أن تتحقق بعمل صاحبها أو غيره كما يمكن ألاّ ترى النور في الحياة الدنيا. و هذا الفصل بالغ الأهمية، لكثرة اشتباه الأمر على الإنسان بين ما يتمنى أن يصير و بين ما عقد العزم على انجازه.

و في هذا المستوى، يجب على الإنسان أن يصدق نفسه حتى يعلم ما يمكن القيام به من دونه. و كذلك حتى لا يصاب بنكسة أو صدمة.

إن أهم شيء في تحديد الدور للمسلم هو معرفة العناصر التالية بدقة :

هل لطالب الدور عقل سليم فيتسنى له الإلمام العقلي بعناصر الدور ؟
هل لطالب الدور جسم سليم حتى يقوم بأعبائه التي تتطلب جهدا بدنيا ؟
هل لطالب الدور الأهلية العلمية التي تخوله القيام بهذا الدور ؟
هل لطالب الدور مشكلة مع أفراد أسرته من جهة الأفكار التي يحمل ؟ إن وجدت، وجب فحص مدى تدخّل أفراد الأسرة في حياة الفرد و إلى أي حد يؤثر ذلك على قدرة الشخص القيام بالدور.
هل لطالب الدور مشكلة مع السلطة القائمة و حلفائها من جهة المشروع الذي يعتزم الإنشاء ؟

إن كلّ جواب بالنفي في الأسئلة التي سبقت، تفضي إلى السؤال التالي : هل يمكن الإعتماد على من رشّح لتعويضه للقيام بهذا الدور لفائدته ؟ كلّ هذه العوامل، متغيرات هامة في تحديد امكانية و نسبة النجاح في القيام بالدور.

من هنا يمكن الحديث عن أي دور نرسمه للمسلم في مجتمعه. و في هذا الرسم يجب تحديد ما إذا كان هذا المسلم سيقوم بعمل فردي أو جماعي غير منظم أو جماعي منظم غير سري أو جماعي منظم سري. و لكلّ حالة حيثيتها، و الخلط خطأ يفضي بالضرورة إلى مشاكل تقارب الفشل الطلق

و السلام عليكم و رحمة الله

التوقيع
اللهم اجعلني من خيرة شيعة آل بيت محمد و صلي اللهم على محمد و آل محمد


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة:
مشاركةمرسل: الثلاثاء ديسمبر 30, 2008 11:47 pm 
معلومات العضو
مشترك في مجالس آل محمد
إحصائيات العضو

اشترك في: الثلاثاء مارس 02, 2004 7:46 pm
مشاركات: 108
غير متصل
سيدي الكريم:

كفيت ووفيت !!!!

جزيتم خيرًا.

التوقيع
إلهي...أنت كما أحب، فاجعلني كما تحب!!!!

~ بنت محمد ~


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
 عنوان المشاركة: Re: هل دوري في الحياة واضح تجاه المجتمع؟
مشاركةمرسل: الأربعاء يوليو 01, 2009 10:52 am 
معلومات العضو
مشترك في مجالس آل محمد
إحصائيات العضو

اشترك في: الخميس يونيو 25, 2009 8:52 pm
مشاركات: 535
مكان: اليمن & حجة
غير متصل
أم المرتضى كتب:
السلام عليكم.....

هل تعتقدون أن كل فرد منا يدرك مسؤوليته في هذه الحياة وتجاه المجتمع ويتهرب منها؟

أم أنه لا يفهم دوره أصلاُ؟؟؟؟؟ :shock:

وعليكم السلام ورحمة الله

انا لا اعتقد ان كل فرد يدرك مسؤليته ..
بل اغرب الافراد .. يُوضَعون .. في مسئؤلية ما .. ومع ذالك .. فهم لا يعملون شيء بضمير او باخلاص
...
مما يؤدي الى تاثيرات سلبية ,, تنعكس على منهجية العمل الذي هم موضوعين فيه ..

فعلى كل فردٍ .. منا ان يدرك ما هي مسؤليته ؟؟
وان يعلم ما مدى تاثير مسؤليته .. على الآخرين
والسلام عليكم ورحمة الله


أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
عرض مشاركات سابقة منذ:  مرتبة بواسطة  
إرسال موضوع جديد الرد على الموضوع  [ 6 مشاركة ] 

جميع الأوقات تستخدم GMT + 3 ساعات
اليوم هو الاثنين ديسمبر 18, 2017 9:21 pm


الموجودون الآن

المستخدمون المتصفحون لهذا المنتدى: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين و 2 زائر/زوار


لا تستطيع كتابة مواضيع جديدة في هذا المنتدى
لا تستطيع كتابة ردود في هذا المنتدى
لا تستطيع تعديل مشاركاتك في هذا المنتدى
لا تستطيع حذف مشاركاتك في هذا المنتدى
لا تستطيع إرفاق ملف في هذا المنتدى

البحث عن:
الانتقال الى:  
cron
Powered by phpBB © 2000, 2002, 2005, 2007 phpBB Group
Translated by phpBBArabia | Design tansformation:bbcolors
  تصميم الستايل علاء الفاتك   http://www.moonsat.net/vb  
jurisdictionbeautifulbakednylongamersparanoidstratfordwinery